28 نقطة مداومة بالمدية

إلزام الأطبّاء بضمان العمل اليومي

المدية: علي ملياني

تراهن مديرية الصحة والسكان بولاية المدية، حسب مديرها محمد شقوري، على فتح أكبر عدد من نقاط المداومة للتكفل أحسن بالمرضى من الناحية الطبية الاستعجالية وترجمة ما يسمى بالصحة الجوارية، وهذا حسب خارطة طريق  تحصلت «الشعب» على  نسخة منها، أنه في إطار تدعيم المصالح الاستعجالية الطبية على مستوى كافة الهياكل الصحية وبقصد تحسين التكفل الطبي والجراحي بالمرضى، تمّ اتخاذ جملة من الإجراءات العملية، من بينها فتح خمس نقاط مداومة في الآونة الأخيرة ليصبح العدد الإجمالي في حدود 28 نقطة مداومة، كما سيتم برمجة نقاط مداومة أخرى خلال السنة الجارية، إلى جانب إعادة الاعتبار لقسم الاستعجالات الطبية الجراحية بمستشفى محمد بوضياف بالمدية، حيث يتم تجهيزه حاليا.
ولبلوغ هذا الهدف تم فتح الاستعجالات الطبية الجراحية بدائرة البرواقية، فضلا على فتح قسم للعمليات الجراحية بمستشفى دائرة عين بوسيف، علاوة على  فتح قسم بدائرة سلالة العذاورة، كما يتم حاليا تجهيز الاستعجالات الطبية الجراحية بمستشفى دائرة قصر البخاري، مع إعادة الاعتبار لنقطة المداومة بالعيادة المتعددة الخدمات بدائرة سيدي نعمان بالجهة الشرقية بالولاية، مضاف إلى ذلك تسريع وتيرة فتح مستشفي دائرة تابلاط الجديد، دون اهمال التركيز على حسن الاستقبال والمعاملة الجيدة  للمرضى.
وأعادت إدارة المؤسسة العمومية الاستشفائية محمد بوضياف بالمدية مؤخرا تطبيقا لهذه الإجراءات الاعتبار لمصلحة الاستعجالات الطبية الجراحية بقصد تحسين الخدمة الصحية لفائدة الساكنة، إلى جانب توفير جو ملائم لتأدية عمل الأطباء ومساعديهم، بعد تحويلها من مكانها الأصلي نحو جناح الفحوصات المتخصصة لطب العيون، وذلك ابتداءً من يوم الأحد 08 ديسمبر 2018 لأجل إعادة تهيئتها، بالنظر إلى أن هذه المصلحة باتت مقصد المرضى والمصابين من داخل وخارج الولاية، بعدما تمت الموافقة عليها في إطار المجلس الطبي بحضور رئيس دائرة المدية وشركاء هذه المؤسسة الاستشفائية، واستدعى ذلك برمجة عملية مالية من خلال أخذ الوالي لقرار بموجبه تم تحويل غلاف مالي بقي حبيس الأدراج ببلدية عاصمة الولاية لعدة سنوات لأجل التكفل بعملية إعادة الاعتبار عبر شطرين، تم الانتهاء هذه الأيام من جزئه الأول، إذا لم يتبق منه سوى عملية التجهيز بالعتاد الطبي الذي من شأنه أن يستجيب لتطلعات صحة المواطنين، ريثما يتم الانطلاق في انجاز الشطر الثاني متى تم وضع حيز الشطر الأول حيز الخدمة.
  وبالتمعن في هذه الإجراءات الميدانية التي أطلقتها هذه المديرية الرامية إلى رفع مستوى الخدمة والأداء، وجب استنادا  لبعض مرتفقي القطاع تدعيم مصالح الإستعجالات الطبية الجراحية بمختصين نفسايين عياديين للتكفل  بالحالات التي تتعرض إلى الصدمات النفسية الخطيرة أثناء الحوادث المرورية الأليمة، مع الزام الأطباء المداومين للبقاء في مناصب عملهم حتى لا يصطدم المرضى أو مرافقيهم مع مشكلة عدم وجود هؤلاء  وبخاصة في المناوبات الليلية، علاوة على الإستعمال العقلاني لحظيرة سيارات الإسعاف التي تدعمت بها الولاية بتاريخ 16 ديسمبر 2018 بنحو 9 سيارات للاسعاف والاجلاء الصحي بحضور كل من والي الولاية ورئيس المجلس الشعبي الولائي ومدير الصحة والسكان والسلطات المحلية وقتها.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17954

العدد 17954

الثلاثاء 21 ماي 2019
العدد 17953

العدد 17953

الإثنين 20 ماي 2019
العدد 17951

العدد 17951

الأحد 19 ماي 2019
العدد 17951

العدد 17951

السبت 18 ماي 2019