انطلاق عملية الإحصاء بسيدي بلعباس

حوالي 5 آلاف مستفيد من عقود الإدماج

سيدي بلعباس: غ . شعدو

إنطلقت بولاية سيدي بلعباس عملية إحصاء شاملة للمستفيدين من عقود عمل في إطار جهاز الإدماج المهني، تطبيقا لقرار الحكومة القاضي بإدماج هذه الفئة من العمال التي تمثل جزءا هاما من موظفي القطاعين العمومي والخاص.
 لقي قرار الإدماج ترحيبا واسعا في أوساط الشباب العاملين في إطار جهاز الإدماج المهني، حيث ثمّن الكثير منهم قرار الحكومة القاضي بإدماجهم في مناصب قارة، متمنين تطبيقه في أقرب الآجال، خاصة وأن الكثير منهم يزاول عمله ضمن الجهاز لفترة تقارب أو تفوق 10 سنوات، وصرّح العديد من أصحاب العقود لـ»الشعب» أن عملية الإدماج يجب أن تكون وفي أماكنهم الحالية وبطريقة مباشرة دون أية مسابقة نظرا لإكتسابهم الخبرة المطلوبة في ميدان العمل.  مطالبين في الوقت ذاته بالإعلان عن كل القرارات الخاصة بالترسيم وكل ما يتم إتخاذه في هذا الشأن من قرارات تفاديا للإشاعات.
هذا ويسجّل قطاع التشغيل بولاية سيدي بلعباس عددا معتبرا من الشباب حاملي الشهادات، حيث تجري حاليا عملية إحصاء شاملة للمستفيدين من هذه العقود والذين فاق عددهم ومنذ نشأة الجهاز حوالي 10 آلاف مستفيد في القطاعين العام والخاص، وتشير الإحصائيات إلى منح 814 عقد في القطاع الإداري خلال السنة المنصرمة كلها في صيغة عقود الإدماج المهني، بالإضافة إلى 892 عقد في القطاع الخاص منها 271 عقد لإدماج ذوي الشهادات و380 عقد للإدماج المهني، بالإضافة إلى 232 من عقود العمل المدعمة، ناهيك عن 216 عقد في إطار عقود التكوين والإدماج منحت في قطاع الورشات.
ويحصي القطاع أيضا منذ نشأته حصول 3825 شاب حامل لشهادات جامعية على منح للإدماج، فيما بلغ عدد الشباب خريجي مراكز ومعاهد التكوين الحاملين لشهادات المستفيدين من عقود للإدماج 6207 شاب، وعن القطاعات الأكثر إستقطابا لطالبي هذا النوع من العقود فيضمّ القطاع العام النسبة الأكبر بتشغيله 8341 شاب، فيما اكتفى القطاع الإقتصادي باحتواء 2288 شاب، ما دفع بالجهات الوصية إلى تسطير إستراتيجية جديدة تهدف إلى توجيه الشباب البطّال إلى القطاع الإقتصادي من خلال منحه عقود للعمل داخل المؤسسات الإقتصادية العمومية والخاصة ومن تمّ دمجه في مناصب دائمة، حيث تمّ في هذا الصدد منح 271 عقد لحاملي الشهادات الجامعية للعمل في القطاع الإقتصادي السنة الماضية، فيما لم يمنح أي عقد للقطاع الإداري، كما تمّ منح أزيد من 300 عقد لإدماج خريجي التكوين في نفس القطاع و597 عقد عمل مدعم.
وعن تثبيت الشباب المستفيدين من جهاز الإدماج المهني في مناصب دائمة فقد ساعد الجهاز عددا لابأس به من المستفدين للولوج إلى عالم الشغل، حيث بلغ عددهم الإجمالي 8451 شاب منذ نشأة الجهاز، كما تمّ في هذا الصدد تنصيب أزيد من 5 آلاف شاب من حاملي الشهادات في مناصب عمل غير محددة المدة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18126

العدد18126

الأحد 15 ديسمبر 2019
العدد18125

العدد18125

السبت 14 ديسمبر 2019
العدد18124

العدد18124

الجمعة 13 ديسمبر 2019
العدد18123

العدد18123

الجمعة 13 ديسمبر 2019