مدير وحدة الديوان الوطني للتطهير بالمدية:

العمل على حماية المواطن من الأمراض المتنقلة عبر المياه

المدية: علي ملياني

 

 

 

 أكد عبد الكريم زيتوني، مدير وحدة الديوان الوطني للتطهير بالمدية، أنه من منطلق أن مؤسسته مكلفة بالإستغلال والصيانة والتجديد والتوسيع وإنجاز الأشغال المتعلقة بالصرف الصحي والبنية التحتية، فهي تضمن أيضا حماية الموارد المائية والبيئة ومكافحة جميع مصادر تلوث المياه، للحفاظ على الصحة العامة.

 كشف زيتوني  في هذا الصدد أن وحدته قامت  في مجال محاربة الأمراض المتنقلة عبر المياه، بعدة أنشطة، من خلال التدخل الميداني على مستوى الأحياء والنقاط السوداء التي تشهد انسدادات عبر المراكز التابعة للديوان، كما أطلقت حملات تنقية واسعة عبر مختلف النقاط المتواجدة على مستوى شبكة الصرف الصحي بما فيها بالوعات مياه الأمطار، ومجاري الصرف وذلك من خلال برامج مسطرة من طرف مصالح الديوان، باعتبار أن هذه العملية الوقائية  تعتبر ذات أهمية كبيرة وذلك قصد توّخي الحيطة والحذر لأي طارئ قد يسبب الفيضانات أوتسربات المياه القذرة التي قد تؤثر سلبا على الصحة العمومية أوتنجم عنها خسائر مادية وبشرية.
وقال محدثنا بأنه زيادة عن ذلك ساهمت وحدة الديوان الوطني للتطهير بالولاية في انجاز بعض الأشغال المحورية على مستوى المؤسسات التربوية كالمدارس الإبتدائية، المتوسطات والثانويات، وتمثلت أساسا في إعادة تأهيل شبكة الصرف الصحي المتواجدة أمام المؤسسات التربوية وكذا الإقامات الجامعية، بما في ذلك عمليات التفريغ من المياه القذرة الراكدة، فضلا على  بعض التدخلات لفك الإنسدادت كلما اقتضت الضرورة ذلك، مستطردا بالقول بأنه  فيما يخص الحملات التحسيسية التي قام بها الديوان، فقط أطلق حملة تحسيسية بالتنسيق مع مديرية التربية بالولاية منذ الفاتح من فيفري لفائدة تلاميذ الإبتدائيات والمتوسطات تحت شعار: «التطهير في المؤسسات، حيث قام إطاراتنا وعمالنا بالتعريف بالديوان الوطني للتطهير، تبيان مهامه، التحسيس بدور المواطنين عامة، والتلاميذ خاصة لتبني سلوكيات صحيحة فيما يخص النفايات الصلبة التي يتم رميها في الشوارع والتي تكون سببا مباشرا في غلق البالوعات.
وأوضح في هذا المقام بأنه رغم هذه الحركية، إلا أن وحدته لا تزال في عملية تدخل لمحو أهم النقاط السوداء عبر العديد من الأحياء كحي العنصر عمارة رقم 15 ، حي تلاعيش (العوينة)،  مدخل رقم 04 بحي قطيطن 116 مسكن، طريق الملعب بحي الغزاغزة، مصب المياه القذرة بحي شلعلع، باتي السفلى، عين الكبير زرواق، نقطة الدوران 20 أوت، حي طحطوح، عين العرايس وعين الشيخ، رأس البيضاء.
تدابير موسم الصيف
 وعن التحضيرات والتدابير المتخذة في إطار موسم الصيف، ختم مدير هذه الوحدة بأنه تم تسطير عدة أعمال، من بينها تنظيم حملات التنقية الوقائية بحسب برنامج مسطر خلال كل ثلاثي من السنة الجارية والذي يشمل كل من شبكة الصرف الصحي ولواحقها، التجند لفك الإنسدادات تبعا للشكاوي، والتدخل عملا بمضمون النشرات الجوية الخاصة والحوادث الخاصة بالشبكة، اعداد ووضع حيز الخدمة لبرنامج المداومة أمام الوضعيات الإستثنائية لتدفق المياه القذرة خصوصا بالقرب من المؤسسات التربوية والصحية وشبكة توزيع المياه الصالحة للشرب، تنظيم حملات تحسيسية عن طريق الإذاعة المحلية بعد كل سوء الأحوال الجوية وإعطاء حصيلة حول التدخلات المنجزة، إلى جانب اقامة حملات تحسيسية عبر مختلف المدارس مع توزيع المنشورات على مستوى المساحات العمومية ومحطات الخدمات لغرض المحافظة على الشبكة العمومية للصرف الصحي وعدم رمي النفايات من أجل الحرص على حسن سير الشكبة ومحطة التصفية.

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18223

العدد18223

الأربعاء 08 أفريل 2020
العدد18222

العدد18222

الثلاثاء 07 أفريل 2020
العدد18221

العدد18221

الإثنين 06 أفريل 2020
العدد18220

العدد18220

الأحد 05 أفريل 2020