الدكتور مقدر عضو اللجنة الأمنية الموسعة بالمسيلة:

أغلب التجار لا يطبقون تدابير الوقاية

المسيلة: عامر ناجح

تشهد ولاية المسيلة منذ ظهور جائحة كورونا كوفيد -19 استخفافا واستهتارا من قبل الكثير من المواطنين والتجار غير مبالين بالإجراءات والتدابير الوقائية التي أقرتها وفرضتها السلطات للحد من انتشار الفيروس من خلال غلق الفضاءات التجارية التي تستقطب التجمعات وفرض ارتداء الكمامات وغسل اليدين وتطبيق مسافه التباعد. هذا ما لمسته “الشعب” عبر جولة ميدانية بالفضاءات التجارية المنتشره بالولاية .

الحلاقون يعملون في سرية

بلغ حد الاستهتار لدى الكثير من التجار الذين مسهم إجراءات الغلق كالحلاقين والمقاهي ومحلات بيع الملابس .الى ممارسه تجارتهم تزامنا مع اقتراب العيد إلى ممارسه تجارتهم بشكل سري .حيث يقوم الكثير من الحلاقين وبائع الملابس الى إدخال الزبائن دفعة واحده وغلق المحل عليهم تهربا من مراقبة المصالح الأمنية دون ارتداء الكمامات أوغسل اليدين أواستعمال المعقمات .ضاربين عرض الحائط جميع النصائح والإجراءات الوقائية. وهوحال أصحاب بزارات الملابس والفضاءات التجارية، وما وقفت عليه الشعب هوالغياب الكلي لاستعمال الكمامات من قبل البائعين ولا حتى ترك مسافة الأمن .بالعديد الأسواق الجوارية المخصصة لبيع الخضر الفواكه .
وللحديث عن الموضوع تحدثت الشعب إلى الدكتور نور الدين مقدر رئيس المجلس الولائي وعضوالجنة الأمنية الموسعة لمكافحة انتشار فيروس كورونا بالولاية .والذي أكد انه مع بداية انتشار فيروس كورونا كوفيد19 تم تشكيل اللجنة الولائية الأمنية الموسعة والتي تجتمع كل يوم اويوما بعد يوم لدراسة الوضعية الوبائية لانتشار الفيروس على مستوى الولاية وضرورة اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة، بالإضافة إلى تشكيل لجان ولائية على غرار اللجنة الولائية للصحة ومتبعة انتشار الفيروس وكذا اللجنة الولائية لمتابعة تموين السوق بالمواد الغذائية الاستهلاكية والإجراءات الردعية ضد المخالفين.من خلال فرض عقوبات ردعية، مشيرا إلى وجود انتهاك وتجاوز للإجراءات الوقائية من قبل العديد من التجار على مستوى الأماكن العامة والأسواق الجوارية ومحلات المواد الغذائية والمحلات الأخرى بعد صدور المناشير والتعليمات الوزارية، اين تم غلق الأسواق الفوضوية كسوف الكدية والمحلات التجارية المتلاصقة في سوق واحد كسوق محلات بن طبي، مؤكدا أن العديد من المحلات التجارية التي لم تمسها عملية الغلق اغلبها لا يطبق اجراءات الوقائية كارتداء الكمامات من قبل البائعين والزبائن ولا وجود لعمليات التباعد الاجتماعي عبر اغلب المحلات التجارية بالإضافة إلى شبه انعدام لاستعمال المعقمات وهذا على الرغم من الحملات التوعوية والتحسيسية بخطورة الوضع إلا أن الأغلبية غير مبالية بذلك، وأشار المتحدث انه سيتم اتخاذ اجراء ردعية ضد المخالفين تصل إلى سحب الوثائق والسجل التجاري .
 من جانب أخر تقوم مصالح الشرطة والدرك منذ بداية الحجر الجزئي بالمسيلة الى تحرير مخالفات ووضع العديد من السيارات والداراجات النارية بالمحاشر البلدية لمخالفي الحجر، فعلى سبيل المثال قامت مصالح الدرك نهاية الأسبوع من تحرير 128 مخالفة ووضع 36 مركبة في المحاشر البلدية، كما قالت مصالح الشرطة في نفس اليوم من توقيق 105 شخص خالفوا الإجراءات الحجر الجزئي مع وضع 04 سيارات و04 دراجات في المحاشر البلدية ..

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020
العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020
العدد18261

العدد18261

الإثنين 25 ماي 2020
العدد18260

العدد18260

الجمعة 22 ماي 2020