المدية

ضرورة تحريك المشاريع المعطّلة

المدية: م. أمين عباس

أشار مصطفى العياضي والي المدية في لقائه مع منتخبي بلديات  دائرة المدية الثلاث على ضرورة دراسة المشاريع ذات الأولوية وبدقة متناهية لتفادي مسألة صرف المال العام بطريقة عشوائية، إلى جانب سهر رؤساء المجالس الشعبية البلدية على التوزيع العادل للثروة  ومداخيل البلدية من الجباية في مجال تمويل المشاريع بالأحياء، كما ركز على أن يحرص المنتخبون لتحصيل أملاك البلديات من خلال القيام بكل الإجراءات المعمول بها، فضلا على احتواء التجارة الفوضوية  لأجل شرعنتها لتكون بديلا جديدا لتنويع مداخيل البلديات، داعيا في  هذا الصدد أيضا إلى عقلنة التجارة الموازية بفضاءات وأقطاب صناعية بقصد المساهمة في توفير فرص النجاح للمستثمرين ومن ثم اخراج البلديات من العجز المالي.  
 كما ثمّن عمر غياطو رئيس المجلس الشعبي لبلدية جواب، جملة التدابير الأخيرة التي أقرتها السلطات العمومية في البلاد والقاضية بتنويع مداخيل البلدية بالإستغلال العقلاني للممتلكات، في وقت تقتصر مداخيل بلديته على ايجارات بعض المحلات، فيما تبقى مسألة استغلال محطتي استخراج الحصى والحمام الوحيد خارج مجال الإستغلال، مطمئنا برغبة مصالحه بهذه المناسبة في مراسلة الولاية لأجل مساعدته في بعث مشروع الحمام، بما يمكن هذه البلدية الفقيرة من تنويع مداخيلها، بينما يعاب عليها عدم وجود أنشطة اقتصادية تسمح بدعم الخزينة، آملا في تحريك عجلة مشروع بيت الشباب بقصد بعث نشاط السياحة وتوفير الشغل للساكنة.
 يعتقد عبد القادر كحلي رئيس المجلس الشعبي لبلدية بوغار بجنوب الولاية بأن بشأن مسألة ترشيد النفقات العمومية، فإنه لحد الساعة لم تتحصل بلديته على أي تعليمة بهذا الخصوص، كون أن لها أموالها التي تأتي غالبا من اعانات الدولة وتصرف وفق ما يتفق عليه الأعضاء داخل دورات المجلس الشعبي البلدي، وليس للقابض ما بين البلديات  الحق في الرقابة أو التصرف.
ويؤكد  رئيس هذه البلدية، بأن مداخيل البلدية مصدرها اعانات الدولة، والبعض القليل من مداخيل ايجارت المحلات المحتشم، غير أنه بإمكان مرافقة السلطات العمومية في مسألة توفير المداخيل الخاصة في  المستقبل القريب من خلال تسريح المشروع الكبير “اعادة الإعتبار لمعلم  كاموران التاريخي “، ومركز للتسلية قريب منه، على أمل ـ حسبه ـ في  تحصيل مداخيل السياحة والترفيه بهذه المنطقة، كما تعول بلديته على  استغلال إتاوات مختلف الشبكات التي تمر بإقليمها، ناعتا بلديته بغير العاجزة لكن هي بأمس الحاجة إلى هذا التنويع لأجل تحسين الإطار المعيشي للمواطن.
   اختتم محدثنا بأن بلديته هي بصدد مراسلة الجهات المعنية للتدخل لدى بعض الوزارات للحصول على العقار الممكن لتخصيص جزء منها لإحتواء مشاريع استثمارية عمومية أو خاصة بقصد تنويع مداخيل بلديته مستقبلا، فيما ينتظر وفقه من مشروع القرن “مدينة بوغزول” على مساعدة بعض البلديات على مضاعفة مداخيلها، وهذا من خلال التوزيع العادل للجباية على مجموع البلديات المجاورة له حسب الكثافة السكانية، منبها في هذه الإضافة بأن بلديته تراعي في مجال تسيير المشاريع الإنمائية بقصد الحد من التبذير الأولويات والتكفل بالحاجيات الأساسية للمواطنين في مجال صرف المال العام بإيلاء الأهمية إلى عمليات الربط  بالماء والغاز، ثم التهيئة الحضارية وتزيين المحيط.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018
العدد 17746

العدد 17746

السبت 15 سبتمبر 2018