إيداع ١٤ ملفا لطالبي إعادة جدولة الديون بسيدي بلعباس

تمويل 117 مشروع وتوجه غير مسبوق نحوالفلاحة

بلعباس : غ شعدو

إستقبلت وكالة دعم وتشغيل الشباب بسيدي بلعباس منذ بداية السنة ملفات عديدة لشباب راغبين في خلق مشاريع إستثمارية في القطاع الفلاحي، حيث تم تمويل 70 مشروعا فلاحيا وهوما اعتبر بالنقلة النوعية في مجال المقاولاتية الشبانية بالنظر إلى الجهود التي بذلت من أجل إستقطاب الشباب نحوالإستثمار الفلاحي الذي يتماشى وطابع الولاية .

تمكنت وكالة دعم وتشغيل الشباب لولاية سيدي بلعباس من تمويل 117  مشروع إستثماري في مختلف القطاعات الحيوية  كالفلاحة،البناء والصناعة حيث سجلت توجها ملحوظا نحوالقطاع الفلاحي الذي مولت به 70 مشروعا، تلاه القطاع الصناعي ب21 مشروع وقطاع الخدمات ب13، 8 مشاريع في البناء ومشروعين في قطاع الحرف والأعمال الحرة.  على أن يصل عدد المؤسسات المصغرة المستحدثة  آفاق 2018 إلى  350 مؤسسة مصغرة عن طريق لونساج و250 مؤسسة عن طريق جهاز التأمين عن البطالة وفق البرنامج المسطر.
فتح تحقيق مع ٢٠٠ شاب
وعن الديون التي لاتزال على عاتق المستفيدين فقد تمكنت الوكالة من إسترجاع نسب جد هامة من هذه الديون فاقت 55 بالمائة،حيث تسعى حاليا للرفع من هذه النسبة إلى غاية 70 بالمائة حتى نهاية السنة الجارية،وفي هذا الإطار جندت الوكالة فرقا للقيام بخرجات ميدانية تفقدية فجائية،تم خلالها معاينة المشاريع والمؤسسات المصغرة ومدى مطابقتها مع دفتر الشروط، ومن تم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد المستفيدين الذين ثبت تغييرهم للأنشطة أوإستعمال الاموال لوجهات وأنشطة مخالفة، هذا ووضعت الوكالة كافة تسهيلات للمتقاعسين والمتأخرين عن دفع الديون من خلال إعادة جدولتها وفق رزنامة مخصصة لذلك حيث إستقبلت الوكالة 14 ملفا للراغبين في تسوية وضعيتهم،هذا ويتم توجيه إعذارات للممتنعين عن الدفع وتوجيههم إلى مصلحة المنازعات، وفي هذا الصدد تم فتح تحقيقات لحوالي 200 شاب مستفيد، قبل أن يتم تحويلهم إلى العدالة كمرحلة نهائية لحل النزاع، وعن المستفيدين الذين فشلوا في تجسيد مشاريعهم لأسباب خارجة عن نطاقهم فيتم التكفل بهم من قبل صندوق الضمان في حين يستفيد أصحاب المشاريع الناجحة من عملية تمديد لتوسعة أنشطتهم.
ومن جانب آخر ولترسيخ الفكر المقاولاتي لدى الشباب تركز الوكالة جهودها في تكثيف العمل التحسيسي التوعوي بالتنسيق مع دار المقاولاتية،حيث تسعى الدار إلى  تكوين وتحفيز الطلبة ومرافقتهم من أجل انشاء مؤسسات مصغرة بعد تخرجهم وولوج عالم الشغل من باب المقاولة والمساهمة في خلق مناصب عمل ذاتية، هذا وتركز دار المقاولاتية في نشاطها على جملة من البرامج تهدف بالأساس إلى  نشر وزرع الثقافة المقاولاتية من خلال تنظيم أيام دراسية،وإعلامية،حملات  تحسيسية وتوعوية لفائدة الطلبة، إقامة دورات تكوينية حول كيفية إيجاد فكرة وتطويرها لإنشاء مؤسسة مصغرة عن طريق الإستفادة من قروض جهاز دعم تشغيل الشباب، وقد نجحت الدار في تكوين 3 آلاف طالب في المجال المقاولاتي  وكيفية إيجاد فكرة وإنشاء مؤسسة مصغرة عن طريق جهاز الدعم أونساج منذ سنة 2013 تاريخ إنشاء الدار، كما قامت  بتأطير أكثر من ألف طالب جامعي في نهاية المسار الدراسي وسجلت مشاركة أزيد من 400 طالب في الجامعة الصيفية .
وهذا وتمكنت دار المقاولاتية أيضا من مرافقة 1500 طالب جامعي  بشكل مبدئي من أجل إنشاء مؤسسة عن طريق جهاز دعم تشغيل الشباب، كما أحصت تسجيل  850 طالب جامعي في الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب فرع سيدي بلعباس، ومرافقة 200 طالب جامعي ممن أنشئوا مؤسساتهم عن طريق جهاز دعم تشغيل الشباب.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018
العدد 17792

العدد 17792

السبت 10 نوفمبر 2018
العدد 17791

العدد 17791

الجمعة 09 نوفمبر 2018