مدير الصحة والسكان لولاية المدية

يقظة يومية لدى طواقمنا الطبية

المدية: علي ملياني

 يعتبر قطاع الصحة والسكان بولاية المدية مسألة التكفل بالمرضى على مستوى الاستعجالات الطبية الجراحية إحدى أولويات الطواقم الطبية العاملة في الميدان وبخاصة على مستوى كبريات المؤسسات الاستشفائية بدوائر الولاية، حيث يتضاعف المجهود  كل سنة بالنظر إلى التدفق البشري الذي تعرفه هذه المصالح  بشكل يومي ولاسيما في فصل الصيف جراء احتمال التعرض للتسممات الغذائية، الحوادث المرورية، الإغماء بسبب ارتفاع درجات الحرارة، أو الاختناقات نظير الحرائق اليومية، على أن التكفل الأحسن بالمرضى بهذه المصالح مضمون و مرتبط جدا  بمدى تحكم مختلف المديريات في الأمراض الوبائية وتطويقها في الصيف.
كشف محمد شاقوري، مدير الصحة والسكان بأن هذا الاهتمام ترجم في انجاز الشطر الأول من عملية «اعادة  بناء وتهيئة وتجديد لمصلحة الاستعجالات الطبية الجراحية « بعاصمة الولاية  بغلاف مالي قدر بـ 2.1 مليار سنتيم من ميزانية الولاية، والذي تم وضعه حيز الخدمة  من قبل والي الولاية خلال عيدي الاستقلال والشباب، على  أن يتم الشروع  في  انجاز الشطر الثاني  بمبلغ 1.1 مليار سنتيم  مع بداية شهر سبتمبر القادم، قصد الوصول إلى عملية تكملة تهيئة هذا المرفق بنسبة 100 ٪ ، فضلا على برمجة بحسبه لعملية وضع حيز الخدمة لمصلحة الإستعجالات الطبية الجراحية بدائرة  قصر البخاري مع نهاية السنة بعدما تم اخضاع البناية إلى عملية المطابقة  من طرف المصالح المختصة، على أن يتعزز قطاع الصحة والسكان بهذه الدائرة مستقبلا بـ  04 قاعات للعمليات الجراحية مع نهاية السنة الجارية، ليرتفع عدد هذه القاعات إلى 06 غرف مختصة في العمليات الجراحية.
تشير مصادرنا  الى أن مصالح هذا القطاع استقبلت 1344837 مريض ومريضة خلال سنة 2018 لدى مصالح الإستعجالات الطبية الجراحية في مستشفيات الولاية، بما في ذلك لدى نقاط المناوبة  بالمؤسسات  العمومية للصحة الجوارية ، ووصل عدد المرضى المعالجين والمسرحين في هذه الفترة 904258 حالة ، أي بمعدل 2500  مريض ومريضة يوميا، وسمح تدخل هذه المصالح أيضا في  استشفاء 114395 مريض ومريضة  ووضع تحت المراقبة الطبية بسبب خطورة الوضع الصحي ، في حين عملت مصالح الأقسام الجراحية على  اخضاع 16499 مريض ومريضة للعمليات الجراحية  خلال السنة المنقضية، ومن بين هذا المجموع  ذكر بأن على  رأس هذه العمليات هناك 7985 عملية جراحية في مجال الجراحة العامة ، متبوعا في  بجراحة  طب النساء بـ 3034 عملية جراحية في المرتبة الثانية ، ثم جراحة العظام بنحو 1918 عملية في  المرتبة الثالثة .
 استنادا لمدير الصحة والسكان بهذه الولاية أن التكفل بالمرضى الوافدين على  هذه المصحات العمومية في  حالة الإستعجال الطبي والجراحي يتطلب أيضا اخضاع المرضى إلى التحاليل المخبرية حيث تم انجاز في نفس الفترة  3224708  تحليل مخبري بمعدل  8900 تحليل مخبري يوميا، من بينهم 1035536 تحليل على  مستوى  06 مؤسسات  عمومية  إستشفائية بالولاية، و 2189145 على مستوى  07  مؤسسات الصحة الجوارية بالولاية، كما يلاحظ أن أكبر عدد لتلك التحاليل المخبرية التي تعد من بين أسباب الفحوصات التي تسهل عمليات الكشف وتحديد الأمراض بالمؤسسة العمومية الإستشفائية بالمدية بنحو 244506 تحليل ، و 265078 تحليل على  مستوى مؤسسة الصحة الجوارية بعاصمة الولاية بالنظر إلى حجم الكثافة السكانية  بالولاية أو التي توجه إلى هاتين المؤسستين الصحيتين .
 استطرد محدثنا  رؤيته  التقنية لنشاط قطاعه في مجال الكشف بالأشعة  الذي لا يقل أهمية عن التحاليل المخبرية ، حيث  وصل عدد الكشوفات عن طريق الأشعة على  مستوى المؤسسات الإستشفائية و مؤسسات الصحة الجوارية إلى حد 360395 كشف ، من بينهم 24945 بالأجهزة  المتخصصة و 13694 بالسكانير ، في وقت تبقى حاجة سكان دائرة عين بوسيف بالجهة الجنوبية ماسة إلى الفحص عن طريق الأشعة وبخاصة إلى جهاز السكانير وفق أصداء من هذه المنطقة .
 كما أوضحت ذات التقرير صراحة بأن عدد الفحوصات الطبية قد تضاعف مقارنة مع السنة الماضية 2017، أين تم فحص 105190 مريض ومريضة، بينما وصل عدد ذلك، سنة 2018، زهاء 191073 مريض ومريضة ومن المرحج أن يرتفع هذا العدد بالنظر إلى توسيع دائرة الإستقبال والإستشفاء بالولاية، وترجم ذلك في وضع حيز  الخدمة لـ 29 وحدة مناوبة بالولاية، ودخول وحدة ببوغزول حيز العمل   والنشاط مع الدخول الإجتماعي القادم. 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18026

العدد 18026

الأحد 18 أوث 2019
العدد 18025

العدد 18025

السبت 17 أوث 2019
العدد 18024

العدد 18024

الجمعة 16 أوث 2019
العدد 18023

العدد 18023

الأربعاء 14 أوث 2019