لإشراكه في المبادرات الإيجابيّة، عطاء الله:

تثمين وتفعيل دور المجتمع المدني والاعتناء بالناشئة في تبسة

تبسة: خالد .ع

أشرف عطا الله مولاتي، والي تبسة، في إطار برنامج الاحتفالات المخلّدة للذّكرى «65 « لاندلاع الثّورة التّحريرية المجيدة، على توزيع عقود الاستفادة والمفاتيح لحصّة 264 وحدة سكنيّة اجتماعيّة بصيغة العمومي الايجاري»LPL « لفائدة مستحقّيها ببلديتيّ بوخضرة و المريج.
انطلقت عمليّة ترحيل واعادة اسكان 156 عائلة ببلديّة الونزة، في اطار برنامج القضاء على السّكن الهشّ « RHP «. كما اشرف على تسليم عقود الاستفادة و المفاتيح ، على المستفيدين من حصّة 110 سكنات بصيغة السّكن التّرقوي المدعّم « LPA « ، وتوزيع 200 مقرّر إعانة للبناء الرّيفي، لفائدة ساكنة البلديّات، توزيع 163 عقد استفادة من التّجزئات الاجتماعيّة بكلّ من بئر العاتر، فركان، صفصاف الوسرى، الكويف، و مرسط، و توزيع مقرّرات الاستفادة لمحلاّت.
عرفت الاحتفالية، تسليم عقود الاستفادة في إطار الاستثمار، على 21 مستثمرا في مختلف المجالات، بعديد البلديات، أين أشار الوالي إلى» أنّ حلحلة ملفّ السّكن بولاية تبسّة، تطلّب تظافر جهود جميع القطاعات، وبذل مجهودات جبارة، فجلّ البرامج السّكنية بالولاية».
أضاف مولاتي، إنها «كانت متوقفّة لسبب أولأخر، أو تسير بوتيرة بطيئة، أو تعيق تجسيدها صعوبات اداريّة وتقنيّة، ليتم تذليل الصّعوبات ومعالجة العوائق، وتوفير الاعتمادات الماليّة اللاّزمة، ليجني المواطن الثّمار».
 طمأن المواطن، بأنّ عمليّة دراسة الطّعون الخاصّة بالألف الثّانية المرتبطة بالقطب الحضري «الدّكان «، قيد الدّراسة المعمّقة بشفافيّة تامّة وتخضع لتحقيق ميداني عميق، والاستعدادات جارية لإشهارها وتوزيع المفاتيح على اصحابها في آجال قريبة، موازاة مع إعداد قائمة ثالثة تضمّ 1400 وحدة سكنيّة بذات القطب الحضري، يجري الاشتغال عليها بدقّة «، وبالمناسبة قدم الوالي حوصلة حول مختلف البرامج السكنيّة بجميع الصّيغ، المسلّمة والمنجزة والتي هي قيد الانجاز، والمسجّلة للإنجاز ببلديّات تبسّة وعاصمتها.
الولاية في مستوى الحدث التاريخي
في الجانب الاحتفالي، بمناسبة الذكرى 65 لاندلاع الثّورة التّحريرية المجيدة ، اشرف والي الولاية، والوفد المرافق له، على انطلاق الدّورة الرّياضية المقامة بالمناسبة بالملعب الجواري بنهج « هواري بومدين « وبفضاء محيط السّور البيزنطي بوسط المدينة.
 أوصى الوالي بالحرص على تشجيع روح المبادرة لدى النّشء وغرس قيم المواطنة في كينونته، وتثمين وتفعيل دور المجتمع المدني واشراكه في المبادرات الايجابيّة، وإسناد مهمّة حملات التّنظيف والمحافظة على المساحات الخضراء إلى جمعيّات الأحياء، بالتّنسيق مع المجالس الشّعبية البلديّة ورؤساء الدّوائر..
 ووعد مولاتي بالدّعم والمرافقة الدّائمة من أجل إظهار الوجه الحقيقي للولاية، وطلب بعدم احتكار الملاعب الجواريّة، ووضعها تحت تصرّف الفرق والجمعيّات النشطة، واعداد برامج رياضيّة وتربويّة وتثقيفيّة هادفة، لتمكين النّشء من صقل المواهب وتطويرها وابرازها بما يمكّن من ترقية الفعل الرّياضي بالولاية، الذي يضمن المشاركة في مختلف الفعاليات الرياضيّة الوطنيّة.
بقصر الثّقافة بمدينة تبسّة، أشرف الوالي، على اختتام فعاليات الطبعة الثّانية عشر من « الصّالون الوطني للفنون التشكيليّة «، الذي عرف مشاركة وطنية قياسيّة هذه السّنة، وبالمناسبة، حثّ القائمين على القطاع الثّقافي بالولاية، بالحرص على ابراز الوجه الحضاري والتاريخي للمنطقة، والاهتمام بالموروث الفكري والتراث الماديّ واللاّمادي بالجهة، والعمل على اظهاره وطنيّا ودوليّا، من خلال تنظيم فعاليات ثقافيّة، فنيّة، أدبيّة، وفكريّة تبتعد عن الكرنافاليّة والمناسبتيّة، وتسمو بالفعل الثقافي بما يحقّق الأهداف المنشودة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18125

العدد18125

السبت 14 ديسمبر 2019
العدد18124

العدد18124

الجمعة 13 ديسمبر 2019
العدد18123

العدد18123

الجمعة 13 ديسمبر 2019
العدد18122

العدد18122

الخميس 12 ديسمبر 2019