النقابي نايت إبراهيم حميد:

1 ماي يجب أن يكون محطة لتقييم ما تحقق من مكتسبات للعمال

س.بوعموشة

أكد نايت إبراهيم حميد منسق المجلس النقابي لجامعة الجزائر01، أنه اليوم لا توجد روح نقابية بالمفهوم الذي كانت فيه في السنوات الماضية وهو النضال من أجل المصلحة العامة، حيث أضحى العمل النقابي اليوم مجرد البحث عن المصالح الشخصية ومحاولة زرع البلبلة ضاربين عرض الحائط مصلحة الوطن، مضيفا أن العمل النقابي هو تكليف وليس تشريف.
يرى نايت إبراهيم حميد، أن العمل النقابي هو مدرسة لها اتجاه ومن يمارسه يجب أن يؤمن بما يقوم به ويدافع عن فئة العمال، ويحب وطنه، قائلا:«ضيعنا اليوم الروح النقابية ولا توجد مراكز تكوين النقابين في المستوى”، وحسبه أن الاحتفال باليوم العالمي للعمال المصادف للفاتح ماي من كل سنة أضحى اليوم احتفالا رمزيا، ويجب أن يكون في شكل تقييم لما تحقق من مكتسبات لفائدة للعمال وما لم يتحقق وتشارك فيه مختلف المؤسسات.
وفي تقييمه للعمل النقابي في السابق قال منسق المجلس النقابي بجامعة الجزائر 01، أن تمثيلهم كان واقعيا وقويا من أجل مصلحة العمال، وأنهم كانوا يعتمدون الحوار والنقاش بين الطرفين، مما جعلهم يحققون مكتسبات منها من جسدت على المدى القصير وأخرى على المدى الطويل حسب طبيعة المطالب، مشيرا في حديث لـ “الشعب” إلى أن أغلب المشاكل الداخلية للجامعة سويت بفضل المسؤولين الذين فتحوا أبواب الحوار.
وأضاف أن المشاكل التي بقيت عالقة، مرتبطة بقوانين خاصة للتسيير واقتناء أدنى وسائل العمل كبذلة أعوان الأمن الذين دافعوا عن الجامعة المركزية أثناء فترة الإرهاب، وحسبه أنه من المفروض النظر في خصوصية المؤسسة وإشراك المختصين قبل إعداد القوانين، وإعادة النظر فيها لتحسين التسيير وتحفيز الموظف والأستاذ.
استحداث خمس كليات علمية جديدة بداية الدخول الجامعي القادم
ونوه محدثنا في هذا الإطار، بالفقيد عبد الحق بن حمودة في الدفاع عن حقوق العمال والوطن، حيث كان أول من اتخذ قرار المادة 87 مكرر حين كانت الجزائر تمر بأزمة، كما انتقد بشدة تقسيم جامعة الجزائر 01، التي تعتبر رمز من رموز الثورة، وحسبه أن هذا التقسيم ليس بيداغوجيا بل من أجل تشتيت القوة العمالية، وتحقيق مآرب شخصية، كاشفا في هذا الشأن عن مطالبتهم باستحداث خمس كليات علمية جديدة على مستوى الجامعة التي ستدخل حيز التنفيذ بداية الدخول الجامعي المقبل (2015-2016).
وللعلم، فإنه بمناسبة اليوم العالمي للعمال سينظم اليوم ألعاب رياضية، وتصفيات لكرة القدم والماراطون على مستوى جامعة الجزائر 01، وتقام معارض حول المسار النقابي وأعمال العمال، وكذا معرض للكتب تتحدث عن العمل النقابي في الجزائر والعالم، يرافقه شروحات للمواطن حول مفهوم الممارسة النقابية كعمل تطوعي.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018