ولايـة الوادي..المرتبـة الثانية وطنيــا

توقّــــع إنتــــاج أكـــثر مـــن 8 ملايين قنطــار مـن البطاطـــــا

الوادي: ق.م

سجّلت ولاية الوادي 204.6 مليار دينار بما يقارب 07 بالمائة من القيمة الاجمالية للإنتاج الفلاحي على المستوى الوطني، محتلة بذلك المرتبة الثانية وطنيا بفضل الاستثمارات الكبيرة الموجهة لهذا القطاع الحيوي، إضافة الى عوامل طبيعية متنوعة، وتوفر شبكة الطرق التي واكبت هذا التطور.
وتستمر عملية جني البطاطا المتأخرة بالوادي، والتي انطلقت خلال شهر نوفمبر الماضي، حيث وصلت المساحة المخصصة لغراسة البطاطا غير الموسمية إلى 27 ألف هكتار، ويرتقب انتاج ما يزيد عن 8 ملايين قنطار، وتعود هذه الوفرة، حسب مسؤولي القطاع الفلاحي، الى العوامل المساعدة من الظروف المناخية الملائمة، واحترام المسار التقني والعلمي في مراحل الغرس والإنتاج، بحيث المساحة ارتفعت مع توفر البذور بسعر مناسب.
للأهمية الكبيرة في الإنتاج الفلاحي بمنطقة الوادي، والريادة في العديد من الشعب الفلاحية، نظّم «الصّالون الدولي الثاني للاستثمار وتصدير المنتجات الفلاحية والصناعات الغذائية بالجنوب الجزائري»، التي تعد تظاهرة اقتصادية بامتياز، وفرصة للمحترفين والمهتمين بالإنتاج المحلي لتثمين الإمكانيات المحلية التي يزخر بها الجنوب الكبير، لاسيما لحجم الإنتاج والمقاييس الدولية المعتمدة، مع إمكانية التصدير المنتوجات الفلاحية بالوادي، على شاكلة منتوج البطاطا، الفول السوداني والتمور، حيث تأتي الولاية في الرتبة الثانية في انتاج التمور بعد ولاية بسكرة، وتعد هذه الزراعة تقليدية واصيلة بالمنطقة.
وفي هذا الاطار، أبرمت اتفاقية شراكة بين جامعة حمة لخضر بالوادي وجامعة «فاخنييق» من هولندا، لتجسيد أحدث المعايير والتقنيات في مجال زراعة البطاطا، والمشروع طموح حسب ممثل الجامعة الهولندية، الذي أوضح أن ذلك يدخل في اطار البحث العلمي ضمن الشراكة الهولندية الجزائرية، والغاية من هذا المشروع «اعتماد تقنيات حديثة في مجال السقي بالتقطير».
ومن جانبه فرحاني محمد مدير جامعة الوادي، أكد على أن «نتائج هذا المشروع بدأ يأتي أكله، وذلك بتفاعل الخبرة الهولندية مع الأساتذة والمهندسين من قسم العلوم الفلاحية على مستوى جامعة حمة لخضر»، ويهدف في الأساس هذا المشروع حسب ذات المصدر إلى «نقل التجربة الهولندية الرائدة في هذه الشعبة الفلاحية للمنتجين الجزائريين، بغرض تحسين آليات انتاج البطاطا بمنطقة الوادي، التي تعتبر من اكثر الأقطاب إنتاجا لهذه المادة الكثيرة الطلب عليها».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020
العدد18264

العدد18264

الجمعة 29 ماي 2020
العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020
العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020