ستحسّن من التّزوّد بالمياه

بلديات بسكرة تتدعّم بمشاريع نوعية في قطاع الرّي

بسكرة: حمزة لموشي

يشهد قطاع الموارد المائية بولاية بسكرة تطورات كبيرة سمحت بتحسين تزود الساكنة بالمياه الشروب، حيث تدعّم قطاع الري بعدة مشاريع هامة ونوعية بعدة بلديات تشتكي من نقص التزود بالمياه، الأمر الذي دفع بالجهات المعنية إلى تجسيد هذه المشاريع ميدانيا.
كشفت مصادر عليمة من مديرية الري والموارد المائية ببسكرة،  أن هذه المشاريع القطاعية جاءت بهدف مواجهة الطلب المتزايد للسكان على المياه الشروب، خاصة بعد تسجيل ضعف معتبر في التموين بالمياه الصالحة للشرب، حيث تشهد الولاية تحسنا كبيرا في الأشهر الأخيرة في عملية التموين.
وتعتبر بلديتا سيدي خالد وزريبة الوادي من بين البلديات التي استفاد ساكنتهما من إنجاز خزانات بسعة 1000متر مكعب موزعة على بعض 7 بلديات بالولاية، للرفع من سعة التخزين الإجمالية، إضافة إلى انجاز خزان آخر بسعة 5000 متر مكعب موجه للقطب الحضري الجديد ببسكرة، والذي أصبح من بين أكبر التجمعات السكانية بعاصمة الولاية بعد عمليات الترحيل الكثيرة التي شهدها منذ إنجازه.
كما كشفت ذات المصادر في سياق آخر، عن برمجة مشاريع أخرى تتضمن إنجاز 26 منقبا، 12 منها تعرف انطلاقا وتقدما كبيرا في الإنجاز، ستسلم فور الانتهاء منها لتدعيم الضخ بالمياه خاصة ببعض المناطق التي تشهد أزمة في العطش.
ويرتقب أن تساهم هذه المشاريع في القضاء نهائيا على الاحتجاجات التي يقوم بها السكان بين الحين والآخر للفت انتباه السلطات لمعاناتهم في السنوات الأخيرة رغم المجهودات الكبيرة التي تبذلها ذات المصالح في تحسين التزود بالمياه، غير أنّ كبر مساحة الولاية والكثافة السكانية المرتفعة يحتاج لوقت كبير للتكفل الجدي والأمثل بانشغالات السكان، خاصة عندما يتعلق الأمر ببعض القطاعات الحيوية كالمياه، الكهرباء والغاز.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18075

العدد18075

الأربعاء 16 أكتوير 2019
العدد18074

العدد18074

الثلاثاء 15 أكتوير 2019
العدد18073

العدد18073

الإثنين 14 أكتوير 2019
العدد18072

العدد18072

الأحد 13 أكتوير 2019