4092 لوحة شمسية بتمنراست

حماية البيئة الصحراوية من التلوث

تمنراست: م الصالح حود

أكد خليفة جوادي، مسؤول الإتصال والعلاقات العامة بالمديرية الجهوية لشركة الكهرباء والطاقات المتجددة غرداية، لـ «الشعب»، أن الشركة رفعت رهان المحافظة على البيئة وإقتصاد الطاقة الأوحفورية (البنزين والمازوت)، من خلال المشاريع التي قامت بتجسيدها، في السنوات القليلة الماضية، وكذا السنوات المقبلة، بالاعتماد على الطاقات المتجددة، على غرار إنتاج الطاقة عن طريق الألواح الشمسية، على شاكلة مركز الطاقة الشمسية الضوئية الذي تم تجسيده ودخل حيز الخدمة بعاصمة الأهقار بداية 2015، والذي يتربع على مساحة 26 هكتارا وبسعة 13 ميغاواط.
كشف جوادي أن المنشأة الطاقوية التي تعززت بها ولاية تمنراست، تحوي على 4092 لوحة شمسية، عرفت تطور في إنتاجها من سنة إلى سنة، إلى أن بلغ إنتاجها نهاية السنة المنصرمة ومنذ دخولها حيز الخدمة أنتجت 47.53 جيغاواط، ما جعل هذا الرقم يساهم في اقتصاد كمية معتبرة من الطاقة الأوحفورية (المازوت) قدرت بقرابة 17 ألف متر مكعب، وتجنيب تلوث البيئة والجو، بما لا يقل قرابة 37 ألف طن من غاز ثاني أكسيد الكربون.
سعيا منها ومواصلة لسياسة الشركة في الاستثمار في الطاقات المتجددة والمحافظة على البيئة، يضيف مسؤول الإتصال والعلاقات العامة، أنه تم الشروع في 03 محطات لإنتاج الطاقة عن طريق الطاقة الشمسية، تضاف إلى المحطات التقليدية المتواجدة، ليصبح الإنتاج هجيناً، أين سيتم، السنة الجارية، الشروع في إنجاز محطة بالمقاطعة الإدارية عين قزام - 400 كلم جنوب عاصمة الأهقار - بسعة إنتاج 2.6 ميغاواط، ومحطة ثانية بدائرة تين زواتين الحدودية بإنتاج 1.3 ميغاواط، وثالثة ببلدية «إدلس» بـ1 ميغاواط، مما يساهم، بحسب ما أضافه المتحدث بشكل فعال، في التقليل من التلوث وكذا الانتقال تدريجيا إلى الطاقات المتجددة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018
العدد 17746

العدد 17746

السبت 15 سبتمبر 2018