المركز الثقافي الإسلامي ببومرداس ينتعش بعد وضعه في الخدمة

محاضرات حول شروط الأضحية وأخرى عن السياحة الدينية والروحية بالجزائر

ريمة عياد

سطر المركز الثقافي الإسلامي لولاية بومرداس برنامجا ثقافيا دينيا ثريا وهذا تزامنا وعيد الأضحى المبارك حيث ألقى يوم الخميس مدير المركز الثقافي الإسلامي لولاية بومرداس ليشاني عبد الكريم محاضرة حول الأضحية شروطها وأحكامها

بعد إعطاء معالي وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى إشارة انطلاق الموسم الثقافي للمراكز الثقافية الإسلامية من ولاية بومرداس حيث نظم المركز الثقافي الإسلامي ببومرداس يوم الخميس محاضرة بعنوان “الأضحية أحكام وشروط” من تقديم الأستاذ عبد الكريم ليشاني مختص في الشريعة الإسلامية ومدير المركز أشار إلى أن الأضحية سنة مؤكدة على المستطيع فهي لا تسن للعاجز بل للقادر عليها الذي لا يحتاج ثمنها إلا للأمر ضروري وعرف الأضحية والحكمة منها وفضلها العظيم وما يستحب عند الذبح فقال هي “إحياء لسنة إمام الموحدين إبراهيم الخليل” معرجا إلى حكمة الله سبحانه وتعالى في مشروعية الذبح والرؤية التي راودت إبراهيم الخليل ثلاثة أيام متتالية، وامتثاله لأمر الله عز وجل والتضحية بإبنه إسماعيل عليه السلام، وتحدث أيضا عن بعض الأخطاء الشائعة التي يقع فيها الناس كذبح الأضحية قبل الإمام، وخروج الناس صباح العيد إلي المسجد وهم فاطرون فقال “من المستحب أن يذهب المسلم وهو صائم وأول شيء يدخل البطن هو كبد الأضحية” وأوضح للجمهور الحاضر كل مايتعلق بسنة الأضحية من خلال المناقشات والتعقيبات وطرح بعض التساؤلات التي تشغلهم مما أضفي حيوية بقاعة المحاضرات .
وللتذكير فإن المركز الثقافي الإسلامي لولاية بومرداس قد برمج محاضرتين بمناسبة اليوم العالمي للسياحة حول السياحة الدينية في الجزائر أفاق ثقافية واقتصادية وذلك يومي الأحد والاثنين بقاعة المحاضرات على الساعة الثانية زوالا.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018