ماني وسان ان زيك ناهباب النغ؟

سميرة لخذاري

ماندوا سينا اقلان اوريسينش الماشتا اقوعرن نالولاياث ني شاوين، يورن هياي يلا اتشارايان ذيسن اذفلاون اذورار ان لوراس، او هتقيما قي هيصمض هقور اسياي ذسيون.
الدرك ان واسا نتا امفورق ان هارواوين ان هيشت ان تدار، كل ويشت اسيسن ذامحبوس نالتكنولوجيا اثرارث، ماني اولا الهم ان كل ويشت يتضور قي خفنس وحذس، قي الوقث يلان سي المفروض اذييلي ذيس املومي اكثر ان لوقاث اقعدان.
ماني وسان ان زيك يلان انينانا فلاسنا لجدود النغ ذالوالدين النغ، وسان يلان الدا اذذعسن ذيس اهباب ان تدار منداخل انسن اذييلي املومي ذوقصر ايذ ان بعضاسن، الجو اقلان يقار بلي هاومات نتث تاومات او كل ويشت غرس القيمث انس منداخل ان وخام انسن.
وسان يلان هلا ذيس امقرانت هتلوما الخالاث او هقارانس ماته يلا قي الوقث اقعدان، ابريذاي يلان يدجا التراث نتمورث النغ يدر، يدج امزيان ذومقران غرس الغيرث تامقرانث فالثقافث انس، لكين اسا التكنولوجيا اثرارث او في خف انس الانترنيت ات هضور اخامن النغ ازاث ان كلش، ولان بالخصوص الشباب ذالذري امزيانن اورخدمنش ايس مانك اذنفعن لرواح انسن، ولان اسقواين التكنولوجيا اثرارث اق بريد اقفوحن يلان يتضوراهن او يتضورا لعوايذ اقلان غمان فلاسن الواليدن اذ لجدود انسن.
اق نقارو انيني بلي هقوريث ايذ نالوقث ذالحاشت هحلا لكين وليش سالشي اقلان اذيقشع العايلاث انيغ اذينغ اولاون اف بعضاسن.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020
العدد18261

العدد18261

الإثنين 25 ماي 2020
العدد18260

العدد18260

الجمعة 22 ماي 2020
العدد18259

العدد18259

الأربعاء 20 ماي 2020