احموا البراءة

بقلم أمينة جابالله

بكل لغات العالم نحمل حلما ليس صعب المنال و ليس ضربا من الخيال و ليس على ضمائر الناس بمحال حلمنا هو حماية الطفولة من العنف ،من تدمير صرح البراءة، من طمس أجمل سنوات هذه القلوب الصغيرة التي خرجت للحياة ..خرجت لتزين عالمنا الحزين، عالمنا المليئ بالحروب و الخراب و الكراهية و الأنانية خرجت لتلون لنا أيامنا و تخفف عنا تعبنا الذي سيطر علينا وهذا منذ عقود..
هي مخلوقات بريئة جميلة لطيفة ..هي زينة الحياة الدنيا هي حلم كل زوجين انقطعت بهما حبال الرجاء من كل شيء إلا من رب السماء..هي هدية غالية لا تقدر بثمن ..هي روح الحياة و أوكسجين واقعنا الذي سيموت حتما إن غابت أصوات ضحك ومرح الأطفال سيغيب معها كل ماله علاقة بالبهجة و السرور ..
نداؤنا الدائم و التغريدة الخالدة في ضمائر الشعوب احموا البراءة  ما استطعتم.. احموا البراءة بقدر حبكم للطهارة و النقاء.. احموا البراءة بقدر احترامكم لذاتكم  لكرامتكم لقيمتكم ..بقدر ماتعنيه كلمة براءة من معنى ..ولتعلموا بأن براءة الطفولة هي وحدها قادرة على  اقتلاع حرف الراء من كلمة حرب لتحولها إلى أجمل كلمة عرفتها الإنسانية .فشكرا لكل من استخلص تلك الكلمة الساحرة من خلال ما سبق  وعمل بها قلبا و قالبا .

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020
العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020
العدد18264

العدد18264

الجمعة 29 ماي 2020
العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020