لن ننساكم

ياسر، شيماء، سندس، هارون وإبراهيم وحسام و غيرهم هي ..أسماء كثيرة تحملها قائمة المختطفين و المغتصبين و المعتدى عليهم
..فهي بالنسبة لنا قائمة مخيفة حتى و إن كانت أرقام الضحايا فيها من الأعداد الأحادية ..حتى و إن عوقب الفاعلون بحكم من العدالة ..حتى و إن مرت الأيام و الشهور و السنوات على حادثة بتر البراءة بكل وحشية ..حتى و أن جفت دموع أهالي المغدور بهم فلن تجف بصمة وقع لحظات الخوف و الرعب التي عاشتها شيماء و ياسر و سندس و هارون و إبراهيم و حسام وكل من أزهقت روحه من أجل تصفية حسابات أو لدوافع شخصية ..التي أنتهت بأبشع صور و أبشع نتيجة وبأغلى ثمن ..لانريد أسماء جديدة تضاف إلى ما سبق ذكره ..بقدر ما نريد أن نكون في منأى عن نتائج ربح أو خسارة عقب صفقات لا ناقة لنا فيها و لاجمل..و ستبقى أسماؤنا و أرواحنا تحلق في سماء الدنيا تعانق دعوات الأهل لنا .من جهة.و لتبقى كوصمة عار لكل معتد آثم. من جهة أخرى و للأبد.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18457

العدد 18457

الجمعة 15 جانفي 2021
العدد 18456

العدد 18456

الأربعاء 13 جانفي 2021
العدد18455

العدد18455

الثلاثاء 12 جانفي 2021
العدد 18454

العدد 18454

الأحد 10 جانفي 2021