تحيـــا الجزائـــر... تحيا الجزائر…تحيا الجزائر

بقلم أمينة جابالله

في كل يوم من الفاتح نوفمبر نقف جميعا وقفة إجلال واحترام لشهدائنا الأبرار، ونقرأ الفاتحة على أرواحهم الزكية، ونشارك في ندوات ومحاضرات تاريخية مخصصة لترويج بطولات ومآثر أجدادنا، الذين ضحّوا بأنفسهم من أجل أن نبقى أحرارا لآخر رمق في حياتنا، ومن أجل أن ننعم بالأمن والسِّلم الذي كان من سابع المستحيلات أن يكون إبان الإستعمار الفرنسي، الذي تفنـّن في محاولاته العقيمة في سلبنا أبسط حقوقنا واضعا أبشع القوانين اللاّإنسانية، حيث كان يهدف إلى محو هويتنا الجزائرية من الشمال إلى الجنوب لاسيما الشرق والغرب..لكن هذا الهدف لم يتحقق، وشاء الله أن ينصر شهداءنا الأبرار ومجاهدينا الأحرار بصدقهم في حبهم لتراب الجزائر، التي تعتبر الموضوع الذي لا يناقش فيه، ولسان حال أجدادنا آنذاك يقول يا إما أن ننتصر أو أن ننتصر، وكان الانتصار الأعظم الذي بتر جذور الاستعمار وسحقها في ساحات الوغى، ومنذ ذلك الحين إلى غاية ما يرث الله الأرض ومن عليها سيبقى علمنا مرفرفا في سماء الدنيا، وكلنا للجزائر وبالجزائر ومع الجزائر..وتحيا الجزائر والمجد والخلود لشهدائنا الأبرار وتحية لا متناهية لمجاهدينا الأحرار.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18184

العدد18184

الأحد 23 فيفري 2020
العدد18183

العدد18183

السبت 22 فيفري 2020
العدد18182

العدد18182

الجمعة 21 فيفري 2020
العدد 18181

العدد 18181

الأربعاء 19 فيفري 2020