عطلة سعيدة

بقلم أمينة جابالله

ها هو الفصل الأول قد أسدل ستاره ليعلن عن فترة استجمام وسط الأهل، وممارسة هواياتنا ومشاركة أصدقائنا اللعب والأوقات المسلية، ناهيك عن تناول الأطعمة اللذيذة المصنوعة من تحت أيادي الأم الحنونة، التي لن تطلب منا عدم التأخر في الأكل كما كانت تقوله لنا ونحن متأهّبين للدراسة.
 العطلة فترة يحتاجها التلميذ من أجل ممارسة بعض النشاطات التي تساهم في بناء شخصيته، وتكسبه من المعارف التي يحتاجها في عالمه المليء بالتناقضات، والعطلة في عدها التنازلي تقول لنا بكل هدوء لا تهملوا مراجعة ما لم تحققونه من نتائج، فلنجعل الراحة مكسبا هادفا لتدارك ما فات وتحصيل معارف مفيدة..وأخيرا نقول للفصل الدراسي الأول:
«لقد اختبرت كل ما فينا من عزيمة وجهد، وأهديتنا نتائج تتراوح بين المقبولة والحسنة والمتوسطة ونتائج نتمنى أن تكون مرضية في الفصلين المِقِبليْـن..لقد صنعت منّا تلاميذا يستطيعون أن يواجوا أي امتحان في السنوات القادمة بإذن الله.
والأهم نعدك بأنّنا لن نغادر السنة الدراسية إلا وفي يأدينا راية النجاح بكل جدارة واستحقاق».
  فبالتّوفيق لكل أطفالنا الأعزّاء.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18269

العدد18269

الأربعاء 03 جوان 2020
العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020