الأولى في المسابقة الدولية النّسوية للقرأن الكريم

نسيبة حمزة...”مثّلت الجزائر تمثيلا شرّفها وشرّف من ربّاها وعلّمَها”

ف ــ ك

 

 

 

هي جزائرية أخرى تفتك الجائزة الأولى في مسابقة دولية، وتثبت مرة أخرى أن حرائر الجزائر كما يتماشين مع التطور والانفتاح هنّ لا يفرّطن في الأصل، نسيبة حمزة امتلأ قلبها بالقرآن فصدحت به عاليا لتكون طيرا من الطيور التي تغرّد كلاما ربّانيا يعطي الرّوح طمأنينة تعينها على أداء الواجب والعطاء، فيكون القرآن غذاء الروح الذي تنهل منه النفوس العالية ويصبح قوتها لتعيش إنسانيتها.
استطاعت نسيبة حمزة افتكاك المركز الأول في المسابقة الدولية النسوية للقرآن الكريم بالمملكة الأردنية الهاشمية في دورتها الثالثة عشر، بعد تحصّلها على مجموع 97 من 100 ما جعلها تتفوّق على باقي المتنافسات اللاّئي مثّلن 29 دولة شاركت في المسابقة التي تعنى بحفظ القرآن الكريم. وقد نوّهت لجنة التحكيم بمستوى الجزائرية نسيبة في القراءة والترتيل والأحكام، وقد نالت الإندونيسية رغدة فرانكا المرتبة الثانية أما الثالثة فكانت من نصيب الايرانية مريم اصغر حاتم شفيعي، ويذكر أن نسيبة حمزة 23 ربيعا تدرس سنة خامسة طب بجامعة باتنة.
وأشاد محمد عيسى وزير الشؤون الدينية والأوقاف بفوزها فور وصولها إلى الجزائر أول امس الاثنين، وكتب على صفحته الرسمية في الفايسبوك مهنّئا: “يا جبال الأوراس أوِّبي مع نسيبة الجزائر!!!
منذ لحظات وصلت بنتُ ولاية باتنة الجزائرية الماجدة “نسيبة حمزة” إلى مطار هواري بومدين الدولي قادمة من المملكة الأردنية الهاشمية رفقة والدها الكريم، بعدما مثَّلت الجزائر تمثيلا شرَّفَها وشرَّف من ربَّاها ومن علٌمَها.
وحظيت الأخت الفاضلة وأسرتُها باستقبال رسمي بالقاعة الشرفية لمطار الجزائر، مثّلنا فيه الدكتور نور الدين محمدي مدير التوجيه الديني والتعليم القرآني.
وكانت الأخت نسيبة قد فازت بالمرتبة الأولى في المسابقة الدولية النسوية للقرآن الكريم في دورتها الثالثة عشرة التي جرت فعالياتها بالمملكة الأردنية الهاشمية، وتحصلت على مجموع 97 / 100 بمشاركة 29 دولة من مختلف دول العالم العربي والإسلامي، والجاليات المسلمة في أوروبا وأمريكا.
وتعتبر “نسيبة حمزة” من غَرس مشتلة الأسبوع الوطني للقرآن الكريم اليانع، ومن ثمر مدرسة جائزة الجزائر الدولية للقرآن الكريم اليافع اللّتين تخرّج منهما كثير من أبناء الجزائر الحاصلين على أولى الرتب في مسابقات العالم.
مبروك للجزائر ومبارك لنسيبة هذا التتويج الدولي.
وأعتذر لغيابي عن استقبالكِ في المطار”.

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18216

العدد18216

الثلاثاء 31 مارس 2020
العدد18215

العدد18215

الإثنين 30 مارس 2020
العدد18214

العدد18214

الأحد 29 مارس 2020
العدد18213

العدد18213

السبت 28 مارس 2020