تدشين مقام لـ1600٠ شهيد بمنطقة إفرحونن بتيزي وزو

سيتم اليوم، ببلدية إفرحونن بولاية تيزي وزو التي تبعد بحوالي ٨٠ كلم عن مقر المدينة، تدشين مقام فريد من نوعه يحوي ١٦٠٠ شهيد، وهو المقام الذي يحمل تسمية (مقام ١٦٠٠ شهيد)، وحسب صادر من رئيس بلدية افرحونن تلقت «الشعب» نسخة منه فإن المقام تم توسيعه ويضم قاعة مخصصة لعرض سير لأبطال وزعماء الثورة الجزائرية من أبناء منطقة افرحونن ، الذين دافعوا من أجل استقلال هذا الوطن العزيز، كما يضم المقام متحف للشهداء، وكذا مقر إداري وقاعة للعروض لعرض صور شهداء المنطقة وكذا الأسلحة المستعملة وأهم الثروات التي اندلعت ببلدية إفرحونن.
مراسيم تدشين المقام ستكون بحضور كل من السلطات الولائية ورئيس بلدية افرحونن ومجموعة مجاهدي المنطقة ومنظمة أبناء الشهداء لبلدية افرحونن الذين عبروا خلال اتصال هاتفي بـ«الشعب» عن ارتياحهم وسعادتهم لإستلام المقام الذي طال انتظاره، والذي يهدف إلى الحفاظ على تاريخ المنطقة وأسماء زعماء الثورة التحريرية.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018