حلت منذ ٣ سنوات ببشار

إعادة بعث وحدة أغذية الأنعام مطلب ملح

بشار دحمان /ج

ناشد عدد من الناشطين الشباب بدائرة العبادلة التي تبعد بـ ٨٨ كلم عن عاصمة ولاية بشار، الجهات الوصية من أجل التفكير الجدي في إعادة بعث وحدة أغذية الأنعام، التي حلت منذ ثلاث سنوات بعدما كانت تغطي ولايات بشار، أدرار، تندوف، والنعامة، والبيض بمادة النخالة.
وبنى هؤلاء مطلبهم، على الأهمية التي قد تشكلها هذه الوحدة في إعادة تشغيل اليد العاملة وتموين السوق بمادة النخالة، سيما مربي الدواجن الذين سيكونون المستفيدين الأوائل من إنتاج الوحدة.
وأكد بعض العارفين بتاريخ الوحدة أنها حلت وتم تسريح اخر فوج يصل إلى ٨٠ عاملا في ٢٠٠٩، إلا ان هؤلاء يؤكدون إمكانية عودتها للنشاط من جديد، على أن يتم توفير مادتي القمح والشعير التي تقوم الوحدة بطحنها واستخلاص مادة النخالة التي تمون السوق المحلية قبل الولايات المجاورة وأكدوا في نفس السياق، أن المنطقة فلاحية والوحدة، لن تعرف المصير الذي عرفته منذ سنوات، لأن الظروف الاقتصادية تغيرت والمنطقة بحاجة إلى وحدات إنتاجية تساهم في توفير مناصب شغل جديدة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18104

العدد18104

الأربعاء 20 نوفمبر 2019
العدد18103

العدد18103

الثلاثاء 19 نوفمبر 2019
العدد18102

العدد18102

الإثنين 18 نوفمبر 2019
العدد18101

العدد18101

الأحد 17 نوفمبر 2019