البروفيسور ح زيداني، مختص في التغذية والأمراض الداخلية

30 بالمـائــة مــن مرضـى ضغـط الـدم يتّبعون عـلاجا مناسبا

صــونيا طبة

أكّد البروفيسور حسين زيداني مختص في التغذية والأمراض الداخلية، أنّ 30 بالمائة فقط من مرضى ضغط الدم يتّبعون علاجا مناسبا، بينما يتعالج 70 بالمائة المتبقون بطريقة عشوائية.

وفي سياق حديثه عن ارتفاع ضغط الدم، أفاد الدكتور زيداني أنّ 35 بالمائة من الجزائريين مصابون بهذا المرض وتترواح أعمارهم بين 19 عاما فما فوق أرقام وإحصائيات خطيرة دفعت المتحدث إلى توجيه العديد من التوصيات للمرضى، لاسيما أولئك الذين لا يتعاملون مع مرضهم على محمل الجد.
وحذّر الدكتور زيداني من أي توقيف أو إهمال للعلاج قد يعقّد الحالة الصحية للمريض، ويضرّ أجهزته الحيوية من بينها القلب، العقل والكلى، موضّحا أنّ ارتفاع ضغط الدم مرض مزمن يتطلب متابعة منتظمة.
وجاء هذا خلال إحياء الجمعية الجزائرية لمرضى الضغط الدموي لولاية الجزائر، يوما تحسيسيا وإعلاميا في طبعته الثامنة عشر، بالتنسيق مع مخابر الكندي.
آلام الرأس والدوار هما من بين أعراض هذا المرض، وينصح محدثنا في هذا السياق باستشارة سريعة وعاجلة للطبيب، قصد تجنب أية تعقيدات أو مضاعفات، بالاضافة إلى ارتفاع نسبة الكولسترول وكذا نقص التمارين الحركية والرياضية بصفة عامة،

بالاضافة إلى القلق والاستهلاك المفرط للسكريات والاملاح التي تبرز كعوامل محفزة للاصابة بضغط الدم والتي تسبّب بالاساس انسدادا في شرايين القلب، وقصورا في الكلى.
ودعا الدكتور زيداني إلى ضرورة إجراء فحص طبي سنوي من أجل تجنب أو التنبأ بهذا المرض، وكذا أهمية القيام بفحص دوري كل 3 اشهر من بالنسبة للأشخاص المصابين بالمرض، حتى في حالة استقرار المرض، كما أشار في نفس السياق الى الضرورة القصوى لاحترام تناول الادوية الموصوفة من قبل الطبيب المعالج.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018
العدد 17792

العدد 17792

السبت 10 نوفمبر 2018
العدد 17791

العدد 17791

الجمعة 09 نوفمبر 2018