مديرية الوقاية بوزارة الصحة تعلــــــــــــــــــن:

برنامـج وطني لمكافحة العوامل المتسببــة في الأمراض المزمنة

أعلنت الدكتورة جميلة نذير بمديرية الوقاية بوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عن تحضير برنامج متعدد القطاعات لمكافحة العوامل المتسببة في الأمراض المزمنة التي تمثل نسبة ٧٠ بالمائة من مجموع الأمراض المنتشرة بالجزائر.
وأكدت الدكتورة نذير على هامش اليوم الدراسي لتحسيس الأطباء العامين حول خطورة سرطان القولون والمستقيم التزام الحكومة بمكافحة العوامل المؤدية إلى الإصابة بالأمراض المزمنة.
 ويهدف هذا المشروع -حسبها-إلى التصدي لهذه العوامل بغية التخفيض من معدل الإصابة وبالتالي من نسبة الوفيات المترتبة عنها، مشيرة إلى الورشة التي هي بصدد الإعداد والتي تركز خاصة على أهمية دور الأطباء العاملين الذين وصفتهم بـ ''همزة الوصل'' بين مختلف الفاعلين.
وشددت الدكتورة نذير، نائب مدير مكلفة بالبرامج المدمجة ومكافحة الأمراض المزمنة بوزارة الصحة على جوانب الوقاية والتوعية حول الأمراض المزمنة المنتشرة بالجزائر من بينها السرطان وداء السكري وأمراض القلب والأمراض التنفسية حيث تمثل هذه الأمراض لوحدها نسبة ٧٠ بالمائة من مجموع الأمراض المنتشرة بالجزائر.
كما أشارت في نفس الإطار إلى بعض الإجراءات التي اتخذتها السلطات العمومية لمكافحة العوامل المؤدية إلى الإصابة بأمراض مزمنة، مذكرة على غرار ذلك  بالضريبة التي فرضتها الدولة على التبغ والمشروبات الحلوة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018