نوال مداني.. تخطف الأنظار

م. براهمية

خطفت الممثلة الفكاهية الفرانكو جزائرية نوال مدني الأضواء بخفة روحها، عفويتها وصدرها الرحب، واستقطبت جمهورا هاما إلى داخل سينما المغرب في إطار عروض منافسة مهرجان وهران الدولي بفيلمها «هذا كل شيء بالنسبة لي».
نوال مداني وطيلة تواجدها بالباهية وهران، حاولت جاهدة أن تتواصل مع محبيها وأبناء مدينتها، دون بروتوكولات، وأكدت في كل مناسبة أنها فخورة بانتمائها لهذه المدينة الجوهرة، كما قدمت السبت، ماستركلاس «نوال مداني» في محاولة منها لنقل تجربتها للشباب، وتقديم ما أمكن للشباب.
الفيلم من إخراج البطلة نوال مداني وليدوفيك كولبو جيستان يروي قصة البطلة صليليص، فتاة من أصل جزائري، تحلم بأن تصبح فنانة من أجل إرضاء والدها، وسافرت إلى العاصمة الفرنسية باريس من أجل تحقيق حلمها ولكي تكون «مفخرة» والدها في رسالة أمل، مع الإحالة على سيرة نوال الحقيقية نحو النجاح.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17800

العدد 17800

الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018