مهرجان وهران ...قمة السينما العربية 

م. براهمية

رأى الأمير أباضة، رئيس مهرجان الإسكندرية السينمائي أنّ مهرجان وهران بمثابة «لقاء القمة العربية السينمائية»، باعتباره التظاهرة الفنية الوحيدة  المتخصصة في الفيلم العربي.
أشار أباضة في تصريح لـ»الشعب» إلى أهمية  شعار الطبعة الـ 11لمهرجان وهران «لنعيش معا»، قائلا: نحن نحلم بالسلام ونبحث عنه من خلال السينما، حتى نصل إليه من خلال السياسة، يضيف نفس المتحدث الذي «يعتقد أنه من المهم أن تتواصل السينما مع الواقع وتعبر عنه وأحلام الواقع يجب أن تتبناها السينما «.
ويحتفي مهرجان الإسكندرية السينمائي في دورته الـ34  بمرور 10 سنوات على رحيل المخرج الكبير يوسف شاهين  ومرور 45 عاما على حرب أكتوبر، كما يحتفل بمرور 50 سنة على  تأسيس «جماعة السينما الجديدة» من قبل مجموعة من السينمائيين الشبان في مصر  في العام 1968، وفق ما علم لدى محافظ المهرجان.
ويعقد مهرجان الأسكندرية السينمائي في دورته الجديدة في الفترة من 3 إلى 9 أكتوبر بمدينة  الإسكندرية  ويصل عدد الأفلام المشاركة إلى 120 فيلما من 30 دولة، تتنافس على مسابقتين للفيلم الطويل، واحدة لدول البحر المتوسط  والثانية للفيلم العربي، إضافة إلى مسابقة للفيلم متوسطية للفيلم القصير.  ومن المزمع أن تشارك الجزائر في المسابقات الثلاثة بـ 3 أفلام جزائرية طويلة و4 أفلام قصيرة، وفق ما أشير إليه.
 مع العلم أنّ مهرجان الإسكندرية، تأسس في العام 1997 وترعاه حاليا وزارة الثقافة المصرية وبالتعاون مع محافظة الأسكندرية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018