مداهمات مشتركة بين الدرك والشرطة بتيبازة

توقيف أشخاص يستغلون الحظائر غير الشرعية

تيبازة: علاء ملزي

أبدى الكثير من سكان تيبازة ارتياحهم من لنشاط عناصر الدرك والأمن وتجندهم لتامين «صيف بلا حوادث» الذي يجسد في الميدان منذ بداية موسم الاصطياف. والجديد فيه هذه المرة أن عناصر الدرك والأمن تقوم خلاله بمداهمات مشتركة مثل التي حدثت هذه الأيام ورصدت «الشعب» تداعياتها.
أسفرت المداهمة الميدانية المفاجئة التي شنتها مصالح الشرطة بتيبازة على مستوى شاطئ شنوة عن توقيف 4 أشخاص متهمين باستغلال حظائر غير شرعية لتوقيف السيارات بحيث تمّ تحرير ملفات قضائية بشأنهم قبل تقديمهم للجهات القضائية المختصة.
كانت مصالح الشرطة قد شنت مداهمة مفاجئة لشاطئ شنوة الذي تؤمنه فرق تابعة لها على مدار موسم الاصطياف وذلك تزامنا ووقت الذروة للفترة المسائية لنهاية الأسبوع المنصرم وذلك لغرض إبراز مدى جاهزية التشكيل الأمني الموضوع لتأمين المصطافين والتشكيل المقحم لتأمين المواطنين، لاسيما الدوريات الراجلة والراكبة منه، مع الوقوف على مدى تطبيق التعليمة الخاصة بمجانية الشواطئ ورخص استغلال الحظائر، وكانت المداهمة فرصة لتحسيس المصطافين بالتبليغ الفوري عن كلّ التجاوزات المحتملة بشأن التعليمة الوزارية الخاصة بمجانية الدخول الى الشواطئ عن طريق الخطوط الهاتفية الخضراء.
وفي السياق، ذاته شنت قوات الشرطة المدعومة بعناصر من الدرك الوطني مداهمة أخرى بإقليم بلدية بوسماعيل شملت حي 9 شهداء والواجهة البحرية للمدينة. وهي المداهمة التي تهدف الى تضييق الخناق على المنحرفين ودحض المجرمين بالتوازي مع بث الطمأنينة والراحة لدى عامة المواطنين.
على هامش المداهمات أكّد رئيس مصلحة الشرطة القضائية بالأمن الولائي عميد أول للشرطة احمد نش على اهمية هذا النشاط المجسد في اطار برنامج عمل خاص بموسم الاصطياف يتضمن القيام بعدة عمليات شرطية باستعمال الوسائل التكنولوجية المسخرة بالتنسيق مع جهاز الدرك الوطني.
كشف رئيس المصلحة عن انجاز 1714 عملية منذ بداية موسم الاصطياف أسفرت عن تقديم 275 شخص أمام الجهات القضائية التي أمرت بايداع 62 شخصا منهم فيما استفاد الآخرون من إجراءات الإفراج المؤقت والاستدعاء المباشر، كما تمّ تسجيل 1288 قضية أسفرت عن احالة 944 شخص على الجهات القضائية التي امرت بايداع 111 شخص منهم .
بدوره كشف رئيس مصلحة الأمن العمومي بالنيابة على مستوى الأمن الولائي محافظ الشرطة محمد جدي عن اعتماد برنامج عمل يهدف الى استئصال ظاهرة استغلال الحظائر غير الشرعية عبر اقليم الولاية، مشيرا الى كون عناصر الشرطة قاموا بتوقيف عدد من المستغلين متلبسين بحيازة أدلة مادية كالتذاكر غير القانونية والعائدات المالية المعتبرة بحيث تم تحرير ملفات قضائية يشأنهم قبل تقديمهم للجهات القضائية. 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17800

العدد 17800

الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018