انتقد تحويل مهرجان الراي من وهران لسيدي بلعباس

الشاب نصرو: «الراي جزائري الأصل وليس مغربيا»

وهران: براهمية مسعودة

 

انتقد مساء أول أمس، ملك الأغنية العاطفية الشاب نصرو في ندوة صحفية بديوان رئيس بلدية وهران، قبيل إحيائه لحفلة الجمعة بمسرح حسني شقرون تحويل مهرجان الراي من وهران الى سيدي بلعباس، معتبرا أنه من العيب أن تخلو مدينة اشتهرت عالميا بأغنية الرأي من مهرجان تحمل هذه الطبوع الفنية.
أضاف مغني الراي في رده على سؤال صحفي حول أصول أغنية الراي، أن «هذا النوع الغنائي جزائري الأصل وترعر في الجزائر وليس مغربيا، باستثناء بعض الطبوع المشتركة مثل فن العلاوي بالجزائر الذي يختلف عن نظيره المغربي المعروف باسم النقادي».
وكشف نصرو الذي غاب عن وهران مدة فاقت الـ 25 سنة في المهجر بالولايات المتحدة الأمريكية، أنه ما زال يحتفظ بجنسيته الجزائرية رفقة زوجته وابنه المولود بالولايات المتحدة الأمريكية، قائلا أنه لن يغيّر جنسيته الجزائرية من أجل المال والشهرة.
ومن جانب آخر، ندّد نصرو بظاهرة القرصنة التي أضرت بالمنتجين، موضحا أنه لن يغامر في إنتاج ألبوم في حالة ما تواصلت ظاهرة القرصنة، مبديا عزمه عن إنشاء مدرسة لتعليم فن الراي، وتحديدا العاطفي الذي اشتهر به، كما أشار إلى إنشائه لاستديو تسجيل منزلي، لمساعدة الهواة.
جدير بالذكر، أن الفنان سيغادر بتاريخ 6 من الشهر الجاري إلى الولايات المتحدة الأمريكية حسبما أكده، مبديا ترحيبه بالمشاركة في ألعاب البحر الأبيض المتوسط، في حالة تلقيه الدعوة من المنظمين  قائلا إن هذا الحدث الرياضي العالمي الذي تحتضنه الباهية كبير وأنه سيلبي الدعوة حالما وجهت له».


 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17800

العدد 17800

الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018