بالتوازي مع القافلة الشبانية الأولى للفن والثقافة

انطلاق الطبعة الأولى للجامعة الصيفية القرآنية بتسمسيلت

 

تتواصل بتيسمسيلت الطبعة الأولى من فعاليات القافلة الشبانية للفن والثقافة، حسبما علم لدى المنظمين.
وتستهدف هذه القافلة المنظمة بمبادرة من مديرية الشباب والرياضة في إطار برنامج التنشيط الثقافي لفائدة شباب الوطن الذي ترعاه الوزارة الوصية بمناسبة الدخول الاجتماعي 2018 - 2019، عديد المؤسسات الشبانية المتواجدة عبر مختلف بلديات الولاية، حسبما أوضحه لـ»وأج» رئيس مصلحة نشاطات الشباب بذات المديرية كمال محروق.
ويتضمن برنامج هذه القافلة التي تدوم فعالياتها أسبوعا تقديم عروض مسرحية وموسيقية وغنائية وترفيهية، فضلا على نشاطات شبانية جوارية منها لعبة الشطرنج.
كما ستقام بالمناسبة معارض للكتب والصور الفوتوغرافية التي تبرز المعالم السياحية التي تزخر بها الولاية على غرار الحظيرة الوطنية للأرز بثنية الحد، فضلا على عرض إبداعات عدد من الشباب المنخرطين بالمرافق الشبانية منها ذات صلة بالأشغال اليدوية الفنية والفن التشكيلي وجمع الأشياء النادرة والعتيقة.
وبرمج أيضا عرض أشرطة وثائقية من إنتاج نوادي السمعي البصري لعدد من دورالشباب بالولاية والتي ستسلط الضوء على المعالم السياحية والدينية وكذا المرافق الشبانية والرياضية للمنطقة.
وبالموازاة مع هذه المبادرة سيتم إطلاق حملة تحسيسية للوقاية من مختلف الآفات الاجتماعية على غرار الإدمان على المخدرات والكحول.
للإشارة، تضم هذه القافلة مجموعة من الفرق المسرحية والفنية والثقافية التابعة لجمعيات شبانية ودور شباب ومركبات رياضية جوارية بالولاية، بالإضافة إلى إطارات من مديرية الشباب والرياضة وديوان مؤسسات الشباب
 مسابقات لأحسن مقرئ
 على مدى 20 يوما
وتتواصل بفرع المركز الثقافي الإسلامي لتيسمسيلت فعاليات الطبعة الأولى للجامعة الصيفية القرآنية.
تتضمن هذه التظاهرة المنظمة بمبادرة من المؤسسة الثقافية المذكورة فتح ورشة للتعليم القرآني بالأحكام والتحصيل العلمي لفائدة الأطفال والشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 6 إلى 25 سنة، وذلك تحت اشرف معلمين متطوعين.
كما يشمل برنامج هذه التظاهرة التي تدوم 20 يوما تنظيم مسابقات حول أحسن مقرئ صغير وأحسن مقرئ شاب وأحسن أنشودة دينية فضلا على إلقاء محاضرات حول «فضل حفظ كتاب الله» و»أبرز مفسري القرآن الكريم» و»مدارس التعليم القرآني بتيسمسيلت» وفق المنظمين.
وبرمجت بالمناسبة معارض حول الكتب الدينية وأعلام الجزائر أمثال احمد بن يحيى الونشريس والشيخ عبد الحميد بن باديس والموروث الثقافي الإسلامي بالوطن إلى جانب عرض لصور فوتوغرافية عن مدارس للتعليم القرآنية وزوايا بولاية تيسمسيلت.
وينتظر أن تختتم هذه التظاهرة ليلة الاحتفال يوم عاشوراء بإقامة حفل لفائدة الأطفال المنخرطين بفرع المركز الثقافي الإسلامي والذي ستقدم خلاله عدة أنشطة فنية وثقافية منها أناشيد وابتهالات دينية وعرض مسرحي تثقيفي حول طاعة الوالدين إلى جانب عرض فيلم وثائقي قصير حول الأنشطة التي يوفرها ذات الفرع لمنخرطيه وزواره.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018