يشرع في عملية التوعية بدءا من هذا السبت

حملة تحسيسية حول أخطار السباحة في السدود

ستعطى يوم السبت المقبل إشارة انطلاق الطبعة الخامسة من الحملة الوطنية للتحسيس بأخطار السباحة في السدود، حسبما علم من الوكالة الوطنية للسدود
والتحويلات التي بادرت بتنظيم الحدث. أوضحت الوكالة في بيان لها أن «الوكالة الوطنية للسدود والتحويلات ستطلق الطبعة الـ5 من الحملة الوطنية للتحسيس بأخطار السباحة في السدود وأن إشارة الانطلاق ستعطى يوم السبت 6 يوليو 2019، من مقر الوكالة» الواقع بالجزائر العاصمة.
وأضاف ذات المصدر، أن هذه الجهود الرامية إلى التقليص من عدد حالات الغرق في السدود من خلال الحملة والقافلة التحسيسية قد سمحت بـ»توعية المواطنين بالخطر الحقيقي الذي يتربّص بهم جراء السباحة في تلك الحواجز المائية».
كما أكدت أن عدد الموتى جراء الغرق على مستوى السدود التابعة للوكالة قد سجّل انخفاضا «محسوسا» معتبرة أن الأعمال التحسيسية يجب أن تستمر من أجل «الوصول إلى صفر (0) غرقى».
وتأسفت الوكالة من جانب آخر لتسجيل 5 غرقى منذ بداية موسم الاصطياف موضحة أن حصيلة السنوات الست الأخيرة سجلت 142 غريق.
و خلص البيان في الأخير إلى تنظيم مجموعة من النشاطات الثقافية والرياضية بمناسبة هذا الحدث وذلك من أجل ضمان «مشاركة مكثفة» بغية تحسيس الجمهور الواسع بأخطار السباحة في السدود.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18178

العدد18178

الأحد 16 فيفري 2020
العدد18177

العدد18177

السبت 15 فيفري 2020
العدد18176

العدد18176

الجمعة 14 فيفري 2020
العدد18175

العدد18175

الأربعاء 12 فيفري 2020