في الاحتفالية بيومهم الوطني في خنشلة

400 طفل يصنعون الفرجة في فعاليات اليوم المفتوح للبراءة

استفاد 400 طفل ينحدرون من مختلف بلديات ولاية خنشلة من أنشطة ثقافية وترفيهية وفنية مختلفة بنادي الفضاء العائلي ضمن فعاليات اليوم المفتوح للطفل.
تلقى الأطفال المشاركون في هذه التظاهرة درسا حول كيفية المحافظة على البيئة وضرورة المساهمة في حمايتها من مختلف الأخطار التي تتهدّدها كما استمتعوا مع الحكواتي والألعاب المختلفة ليتناولوا وجبة غذاء مجانية وسط أجواء حيوية.
وأشرف على تنظيم هذه التظاهرة التي تندرج ضمن برنامج الاحتفالات باليوم الوطني للطفل ديوان مؤسسات الشباب لولاية خنشلة بالتنسيق مع نادي الفضاء العائلي والجمعية الولائية لرعاية وترقية الطفولة والمركب الرياضي الجواري عبد الحميد زروالي.
وفي تصريح لـوأج، أكد الجمعي بن زعيم مدير ديوان مؤسسات الشباب لولاية خنشلة الجهة المنظمة لليوم المفتوح للطفل، أنه تمّ تسجيل مشاركة 400 طفل تتراوح أعمارهم ما بين 6 إلى 12 سنة في هذه التظاهرة التي تمّ تسخير لإنجاحها أكثر من 20 شابا متطوعا أشرفوا على تأطير الأطفال ومرافقتهم خلال مختلف الأنشطة التي تمّت برمجتها بالمناسبة.
وأعرب الطفل مرجان إياد عن سعادته الكبيرة بالمشاركة في مختلف الأنشطة الترفيهية والتثقيفية التي برمجت بمناسبة اليوم الوطني للطفل متمنيا برمجة تظاهرات ترفيهية أخرى بولاية خنشلة خلال العطلة الصيفية.
تجدر الإشارة، إلى أن مختلف المؤسسات الشبانية المتواجدة عبر بلديات ولاية خنشلة قد احتضنت عديد النشاطات التي برمجتها المديرية المحلية للشباب والرياضة بمناسبة اليوم الوطني للطفل.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020
العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020