خلال حفل توزيع جرى بلندن

«لافارج هولسيم الجزائر» تفوز بجائزة أدم سميث الدولية

من مؤسسة منتجة إلى مصدرة لمادة الإسمنت ومشتقاتها

« الشعب» تمّت مكافأة لافارج هولسيم الجزائر على حل الدفع الخاص بها«DIBECT DEBIT  » بحيث تلقت جائزة آدم سميث المرموقة، في فئة أفضل الممارسات في أفريقيا، خلال حفل توزيع جوائز آدم سميث 2019 الذي أقيم في لندن. جاء هذا في بيان المؤسسة تلقت «الشعب» نسخة منه.

بذلك تثبت لافارج هولسيم الجزائر المتوّجة بهذه الجائزة عن جدارة، إنها سائرة في التجدد والتقويم لكسب ثقة متعاملين وشركاء معهم وفية لالتزامات قطعتها عليها منذ دخولها السوق الجزائرية واحتلالها الريادة في إنتاج الاسمنت ومشتقاتها ومواد البناء متحولة من مؤسسة منتجة محليا إلى التصدير نحو أفريقيا.
تواصل لافارج هذا النهج مؤكدة أنها مؤسسة مواطنة حريصة على إنتاج سلع صديقة للبيئة تراعي الصحة العمومية وسلامة المحيط الأخضر باعتماد مواد أولية محلية طبيعية كسبت الرواج.
يهدف « DIBECT DEBIT »  الذي تمّ إطلاقه منذ عام 2018، إلى تحسين تجربة الزبون من خلال تقديم حل دفع حصري ذو إمكانيات عالية وأقصى قدر من الأمان مع العديد من المزايا منها حل رقمي متاح على أجهزة الكمبيوتر،الهاتف النقال والكمبيوتر اللوحي متوفرة على مدار 24 ساعة في اليوم، 7 أيام في الأسبوع، دفع الآمن مع استلام رسالة نصية قصيرة للتحقق من نجاح المعاملات.
كما يهدف إلى تتبع ومراقبة العمليات في الوقت الحقيقي، عدم وجود هناك تكلفة إضافية، مؤتمتة بالكامل لمعاملة فورية وأخيرا انخفاض استخدام القروض غير المسددة بفضل مدفوعات مراقبة.
مع العلم أن « DIBECT DEBIT » هو حل بسيط، آمن، سريع واقتصادي يستفيد منه جميع الزبائن ويتمّ تضمينه في عرضنا الخاص بالزبائن « DIBECT DEBIT».
نذكر أن لافارج هولسيم هي إحدى أكبر الشركات المتخصصة في صناعة موا د البناء  مثل  الأسمنت،الزلط، الخرسانة في العالم، تأسست في 10 يوليو 2015 نتيجة الاندماج بين شركة لافارج الفرنسية للأسمنت، وشركة هولسيم السويسرية، لتبلغ القيمة السوقية للشركة بعد الاندماج حوالي 50 مليار دولار أمريكي.
 نذكر ايضا، ان مجمع لافارج هولسيم الجزائر قام بتصدير 40.000 طن من مادة الكلينكر (مادة أولية مستخدمة في صناعة الإسمنت) من ميناء وهران.
وحسب ذات المصدر، فيتعلق الأمر بأول عملية تصدير الكلنيكر وهذا بعد عمليات تصدير الإسمنت الرمادي المصنوع من طرف المجمع بالجزائر منذ بداية السنة.
مجمع لافارج هولسيم - الجزائر يملك مصنعين (2) من الإسمنت في ولاية المسيلة وفي عكاز ولاية معسكر وينشط بالشراكة مع مجمع «سواكري سيلاس»، في مصنع ثالث يقع في  ولاية بسكرة. كما أنه يدير بالشراكة مصنع إسمنت في مفتاح. ويقدر العدد الإجمالي الحالي لمصانع الإسمنت (العمومية والخاصة) في الجزائر سبعة عشر بطاقة إجمالية قدرها 25 مليون طن، علما أن الطلب المحلي قدر بـ26 مليون طن في عام 2016.
ووفقا للتوقعات، فإنه من المنتظر إن ترتفع طاقة الإنتاج في 2020 إلى 6، 40 طن مع 20 مليون طن للمجمع العمومي «جيكا» و1، 11 مليون طن  لمجمع لافارج هولسيم - الجزائر - فضلا عن 5، 9 مليون طن للمتعاملين الخواص.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18217

العدد18217

الأربعاء 01 أفريل 2020
العدد18216

العدد18216

الثلاثاء 31 مارس 2020
العدد18215

العدد18215

الإثنين 30 مارس 2020
العدد18214

العدد18214

الأحد 29 مارس 2020