وفقا لنتائج صدرت مؤخّرا

أوّل حالة موثقة لإصابة بـ «كوفيد 19» مرّتين في الولايات المتّحدة!

نيويورك بوست

يعتقد أنّ أحد سكان نيفادا هو أول شخص في الولايات المتحدة يصاب مرتين بفيروس كورونا، وفقا لنتائج صدرت هذا الأسبوع.
وعانى شاب عمره 25 عاما، من التهاب الحلق والسعال والصداع والغثيان والإسهال، وثبتت إصابته الأولى بـ «كوفيد 19» في 18 أبريل، وفقا لدراسة نشرت على موقع SSRN لم تراجع بعد من قبل الأقران.
وتقول الدراسة إن أعراضه اختفت بحلول 27 أفريل، وجاءت نتائج اختبار «كوفيد 19» سلبية مرتين في ماي.
وفي 31 ماي، سعى للعلاج مرة أخرى للأعراض نفسها، بالإضافة إلى الحمى والدوخة. ونقل المريض إلى المستشفى بعد 5 أيام، حيث تفاقمت أعراضه لتشمل آلاما في العضلات وسعالا وضيقا في التنفس، ثم ثبتت إصابته بالفيروس للمرة الثانية، وكشف اختبار آخر أن لديه أجساما مضادة للعدوى.
وقال الدكتور مارك باندوري، مدير مختبر الصحة العامة بولاية نيفادا، في بيان، إن حقيقة إصابة الفرد مرة أخرى «ضمن مثل هذا الجدول الزمني القصير»، تشير إلى «احتمال وجود آثار لفعالية اللقاحات المطورة لمكافحة المرض، وكذلك لمناعة القطيع». ومع ذلك، أضاف أنه «من المهم أن نلاحظ أن هذا اكتشاف فريد، ولا يقدم لنا أي معلومات فيما يتعلق بتعميم هذه الظاهرة».
وتأتي الدراسة الجديدة بعد أن كشف باحثون أن رجلا من هونغ كونغ، يبلغ من العمر 33 عاما، كان أول مريض تؤكد إصابته مرة أخرى بفيروس كورونا.
كما ظهر أن مريضين آخرين بفيروس كورونا، أحدهما من هولندا والآخر من بلجيكا، أصيبا بالعدوى مرة أخرى.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18458

العدد 18458

السبت 16 جانفي 2021
العدد 18457

العدد 18457

الجمعة 15 جانفي 2021
العدد 18456

العدد 18456

الأربعاء 13 جانفي 2021
العدد18455

العدد18455

الثلاثاء 12 جانفي 2021