شعر

إحتفـــــاء المجـــــاز

أحسن خراط عزابة -

على ظهر حرفي يمر
النهار
إلى ملكوت المجاز
ويجلس في بهو وجهي
التوهج والابتهال
وتخرج من معطف حرفي
الحقول
ومسك النبوة مشتعلا
يرتديني
تسلق نوريتي الفجر
في غفلة من جهاتي
ومدد روحه في شرفتي
يستحم
يسيل رذاذا على أسفل
الروح ينفض عرفه
الملكي
وينزاح في صدمة الضوء
تخرج جمارة الضوء
من صلب حرفي
وتسكن شهوة رؤاي
ترضع حناء صوتي
تركب في صورتي الشمس
إشراقها
تتزيد من لمع حرفي
ويغسل مني المكان حواسه
يدخل معجم حرفي
القرنفل
ينشق نبضي الرهيف
وينزل أسفل ذات المدار
يخبأ ظله يصقل في الأبجدية
سرد الفراسة يفكه
في احتفاء المجاز
يقشر وقتي و يوغل
في كنه نفسي بطيئا
ويأوي إلى فطرتي في قماش
الأهلة يمشي على بدني
يشرب من لبن الروح
يسلخ سره مني ويطفو
يسيل على صورة الوقت
من صورتي
مترفا يتشكل يطفر
يبزغ مني بروقا ورعدا
يوثق في وهجي سرر
الروض يحمل نيرة وجهي
يلملم في شبق الماء
وحيى نبوءاته العبقية
مستويا
ويلتف في سترة البتلات
يعشعش جوان حرفي
يفض روائحه الجبلية
ينشق عرف النبوءة
يكفأ في هالتي يتوحد
يلبس جبة ظلي
ويجلس خلف الحضور
وينزاح في نول مفردتي
سائلا
ذائبا في طفولة صوتي
يهرول بين سطور السطوع
يدمقس آنيتي باذخا
يتصاعد من جرن ضوئي
و ينزل في صورتي يتدفق
من عرف حرفي   

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018