شعــر نثري

أو تدري؟

حبيبة غريب

أو تدري؟
أين دفن سرك وسري؟
عند ساقية متحجرة كأحقاب الدهر
عند فوانيس مهجورة في حلكة الليل
عند أرجوحة مكسورة الخشب والحبل
عند إكليل يابس من الأقحوان والفل
أو تدري؟...
كيف يبدأ عمرك وعمري؟
متى يلتقي ليلك وفجري؟
فتعبت يداك بخصلات شعري
فتحتضنني ذراعاك...
فيلتهب قلبك وصدري
 أو تدري..؟
قد سألوني عنك
فقلت هو مرساي
شراعي .. مرفئي وموج بحري
هو بحار مغامر وشاعر
يهواني كما تهوى الرياح
غيمات الثلج ورذاذ المطر
يعشقني...
فيكتبني أشعارا
وينحتني وشما على الجسد
 كما تنحت النقوش فوق الصخر
أو تدري...؟
جالت قصص غريبة
وأحاديث عجيبة بفكري..
تروي خاطرة عذراء
كتبت أسطرها ساعات الفجر
تحكي عن قافلة مجهولة الديار
تجوب الصحاري والأقفار
تحمل كنوزا من حرير وقوارير العطر
أو تدري؟....
 كتبتك قصائد ..
من أجمل ما أخصب شعري
وسافرت للبحث عنك..
فراهنت الكل بأن ألقاك
ولو أفنيت في البحث عنك كل عمري
أو تدري؟...
أسئلة حائرة تراود فكري
تقلق صحوتي وحلمي
تجرني إليك بالرغم عني
وتجبرني للحديث عنك
حتى ساعات نومي ..
أو تدري؟
كم يسعدني  سيدي
حضورك مجلسي
لأنسيك ساعات سمرنا
اسمك ، سيجارتك، و كأس الخمر
أو تدري...؟

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18293

العدد18293

الأربعاء 01 جويلية 2020
العدد18292

العدد18292

الثلاثاء 30 جوان 2020
العدد18291

العدد18291

الإثنين 29 جوان 2020
العدد18290

العدد18290

الأحد 28 جوان 2020