شعر

فَـشِلْتُ أن أكرَهكِ

غازي عبد العزيز عبد الرحمن / سورية

فَـشِلْتُ أن أكرَهكِ
فلكِ جُنوني
ولكِ غاباتُ حزني
ولكِ سُلافُ مدامِعي
ولكِِ إذا يَـهْمِي الأنينُ
شُجُوني
ولكِ تَـفَاصِيلي
وكلُّ حقائِقي
وسرائِري
وظُنوني
وعرائِشُ الحبَّ التي سيَّجْـتُهَا
وتمائمُ العشقِ التي بخَّـرْتُها
فَـتَـضَوَّعَتْ بالياسَمينِ
ولكِ على القِرْطَاسِ
رعشةُ مِـرْوَدِي
ولكِ إذا ثَـمِلَ المساءُ حبيبتي
فوضى البَـنانِ
بلمسها المفتون
ولكِ شِفَاهُ تصحُّري
ولكِ يَبَاسِي
واخْضِرَارِي
ولكِ إذا جَفَّتْ مَدَامِعُكِ
مُزُونِي
ولكِ تَرَاتِيلِي
وبَوحُ قَصَائِدي
ولكِ بِفَوضَى الآه صَمْتِي
ولكِ إذا مَادَ العِنَاقُ
سُكُوني
ولكِ إذا ارتَـحَـقَتْ شفاهُك
شهدَ وجْدِي
نَشْوى الدِّنَانِ
بسحرِها المكنونِ
ولكِ إذا أضرَمْتُ ثغرَك
ثلجُ جَمْرِي
ليطْـفِـئَـكِ لَهِيبي
فَتُطْفِئِينِي

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18126

العدد18126

الأحد 15 ديسمبر 2019
العدد18125

العدد18125

السبت 14 ديسمبر 2019
العدد18124

العدد18124

الجمعة 13 ديسمبر 2019
العدد18123

العدد18123

الجمعة 13 ديسمبر 2019