نياشين الهوى

فريدة بوقنة

على خيْل من المعنى
وتأويلٍ يسافر
في متاهِ النايٍ أغنيّةْ
دنا همْسٌ سماويّ
وتاهتْ في سكون الشكِّ
غابات وذاكرة جنوبيّةْ.
ضِدّان مِنْ صعبٍ ومِنْ مُمكنِ
يمرّ منها الرّيح لا تنحني
ضمّا نياشين الهوى رتبة
فما استدار الهتك في أعينِ.
وكان هناك عصفور
يعشّش في مزاج القلب
يقرأ آية في الرّكن مطويّةْ
وكنّا في مرايا العشق
نحرس عمرنا الآخرْ
نحدّثه عن الآتــي
وعن شهقات ماضٍ غير منسيّةْ.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18301

العدد18301

السبت 11 جويلية 2020
العدد18300

العدد18300

الجمعة 10 جويلية 2020
العدد18299

العدد18299

الأربعاء 08 جويلية 2020
العدد18298

العدد18298

الثلاثاء 07 جويلية 2020