قصيدة

تعاندني...؟!!

نجود جانات / سوريا

الليل يشح همّي
ذكراك باتت تؤنّبني
يتطرّف الهيام
تتصدّع خلجاتي
لست قرير العين
أو سرير الدمع
بحذر تطرق خطاك
باب قلبي
بعيدا أتغلب وحدي..
من يكون المذكور..؟؟!
الصدى يرد عن لساني
داخل قوقعة الوحدة
اتكهل غائبا محظورا
تذرف منه مقلة عيني
كسيل نوح
ينحاز ضد التيار
الخلان تحتضرني
الأموات تحتضنني
والدرهم مجنون
كأس الشوق
ارتشفه لذّة مرارته
ستارة تفيض بحزني
غدرك طاف مخدعي
أزال الجمال عن وجهي
تكدّرت أحلامي
تدلّت عناقيد القطيعة
دون استئذان
لأهذي بصمتي
ربي من جمرات
العشق أرحمني

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18079

العدد18079

الإثنين 21 أكتوير 2019
العدد18078

العدد18078

الأحد 20 أكتوير 2019
العدد18077

العدد18077

السبت 19 أكتوير 2019
العدد18076

العدد18076

الجمعة 18 أكتوير 2019