شعر

واقدساه

د - طَارِقُ يَحْيَى حِجَابٌ / مصر

إِلَى مَتَى هَذَا الصَّمْتُ وَالنِّفَاقُ
نُزَفُّ الدَّمْعُ مِنْ الأحداق
وَالقَلْبُ يئن مِنْ الإِحْرَاقِ
ولأقصى يئن مِنْ الإِغْرَاقِ
وَكَيْفَ يَنْجُ ومِنْ الاِخْتِرَاقِ
رَفْرَفَ دَمْعَيْ مِنْ الأحداق
يَا قُدُسٌ مَتَى العناقُ
أَنَا مُشْتَاقٌ
أَنَا فِي المَهَانَةِ مِنْ اللَّيْلِ لِلإِشْرَاقِ
مِنْ يَمْحُ وعَنَى الصَّمْتُ وَالإِغْرَاقُ
مازُ لَنَا نُعَجِّنُ الذُّلَّ خَشْيَةُ الإِمْلَاقِ
فَشَجَرَةُ العُمْرِ تَنْمُ وبِسُرْعَةٍ. وَتَتَسَاقَطُ الأَوْرَاقُ
فَالقُدْسُ تَسْأَلُكُمْ تُنَاجِيكُمْ. هَلْ خَرَجْتُمْ مِنْ السِّبَاقِ؟ فَتَكَسَّرَتْ خُيُولُنَا وَرُجُولَتِنَا. وَلَمْ يَعُدْ مِنْهَا شَيْءَ بَاقٍ
خَانُوا كُلٌّ شيءمن الوُعُودُ وَالعُهُودُ وَالمِيثَاقُ
إِنْ تُسَكِّتُ فتسققط يَوْمًا
مِنْ عَرْشِكِ وَلَمْ تُقِمْ لَكَ سَاقَ
كُنَّ حَذَرًا مِنْ طَمَعِكَ، وَنُفُوذِكَ فَيَهُودُ الكفرنبع نِفَاقٌ لَا يَغُرَّنْكِ تَقَلُّبُهُمْ فِي البِلَادِ، وَتَفْرَحُ بِالرِّوَاقِ وَالعناقِ
فَإِلَى مَتَى هَذَا الصَّمْتُ وَالنِّفَاقُ يَا رِفَاقَ؟
قَدْ جُفَّ المَاءُ فِي حَلَقِيٌّ وَفِيٌّ عَيْنِيٌّ مِنْ الأحداق
بِحَقِّ اللهِ يَا قُدُسٌ أَنَا مُشْتَاقٌ..أَنَا مُشْتَاقٌ.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18081

العدد18081

الأربعاء 23 أكتوير 2019
العدد18080

العدد18080

الثلاثاء 22 أكتوير 2019
العدد18079

العدد18079

الإثنين 21 أكتوير 2019
العدد18078

العدد18078

الأحد 20 أكتوير 2019