وضمّني إليك...

زوات جميل حمدو / سوريا

خذني إليك
أتعبني وقائع الحياة
وأنت سر عالمي وقارب النجاة
خذني إليك...
إلى رؤى عينيك
فتورق القصائد..وتزهر الآمال
ويثمر الابداع والجمال
صدري فضاء مترع بالياسمين
بالشّوق والآلهات والحنين
في مدى عينيك أبحر
أستعذ بالغرق
ومن ضفاف وجنتيك أقطف الحبق
في كفنا احتراق
لا يقبل الفراق
وروحنا حرير..وقلبنا يطير
ووحدنا في الكون عاشقين
فنرسم المسار والمصير
وضمّني إليك...
ليصمت العالم
ويعزف الوجود مقاطع الغرام
وتنشد الطّيور قصائد السّلام
وضمّني إليك..
لقلبك الحنون..وعشقك المجنون
للخمر والمجون
وضمّني إليك..
يضمّنا الظّالم وينتهي الكلام
ونبدأ العبور في رحلة الغرام
وضمّني إليك...
وضمّني إليك

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17547

العدد 17547

السبت 20 جانفي 2018
العدد 17546

العدد 17546

الجمعة 19 جانفي 2018
العدد 17545

العدد 17545

الأربعاء 17 جانفي 2018
العدد 17544

العدد 17544

الثلاثاء 16 جانفي 2018