قصة قصيرة جدا

رسائل قزح

نور عبد الرحمان النصيري

  للملائكة صوت كل يوم تستيقظ صباحا تقتح رسائله الصوتية تهرع إلى صوته الملائكي..ترتشف جرعات من نبل روحه المترقرقة على أعتاب الكلمات، تلتمع عيناها بأطياف قوس قزح، تنبت براعم من الزهر في حدائق الوجدان تمضي إلى عملها، أنثى أخرى ترتدي معطف دفء لصوت ملائكي.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018