خاطرة

«عالم يتنفس كذبا»..

بقلم: شيماء سحالي

ماذا لواكتشفت بعد مدة من الإدمان أن ما كان داخل زجاجة إدمانك ليس نبيذا! كيف ستكون ردة فعلك؟ ستقول أولا: -لكن كنت أسكر بها..، كنت أنسى بها...، أصبحت مدمنا بها... لا يعقل هذا أنه نبيذ وأيضا من أفضل أنواع النبيذ.
هكذا كانت ردة فعلي، لا يعقل هذا! كان هو تلك الزجاجة، كان هو إدماني، كان هو من يُنسيني، كان هو من أفضل أنواع الرجال.
لكن الآن ماذا ؟ أين هو؟ وأين إدماني ؟ أين هي تلك الزجاجة ؟ أين تأثيره علي ؟ أين كل هذه الأشياء ؟ أين هي اخبروني ؟ إلى هذا الحد سهل ؟ سهل ؟ أخبرني أهو سهل ؟ أنا وذاك المدمن نفس الشيء. نحن نتشابه، نحن الاثنان نريد ذلك النبيذ مرة أخرى نريد تذوقه مرة أخرى نريد التأكد أنه ليس نبيذا حقا، أنا والمدمن نريد التخلص من هذا الإدمان لكن على طريقتنا الخاصة نريد أن نكسر تلك الزجاجة بيدينا بعد التأكد بأنفسنا أن ما بداخلها ليس نبيذ، بل كذب.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17850

العدد 17850

السبت 19 جانفي 2019
العدد 17849

العدد 17849

الجمعة 18 جانفي 2019
العدد 17848

العدد 17848

الأربعاء 16 جانفي 2019
العدد 17847

العدد 17847

الثلاثاء 15 جانفي 2019