من هنا وهناك

«كارين روز» عقيلة السّفير الأمريكي في الجزائر تصوم يوماً في رمضان

في لفتة رأى فيها جزائريون أنها احتراماً للشهر الكريم وللتقاليد المتبعة في البلاد، أعلنت «كارين روز» زوجة السفير الأمريكي في الجزائر، جون دي روشي، صوم أول أيام رمضان. روز التي ظهرت وهي ترتدي الزي التقليدي الجزائري والحجاب، أثناءَ زيارتها وزوجها مسجد الأمير عبد القادر بولاية قسنطينة، أعربت عن سعادتها بمشاركتها المسلمين أداء فريضة الصوم.
زوجة السفير الأمريكي التي توصف في الجزائر بأنها «مثيرة للجدل»، نشرت على صفحتها تهنئة للمسلمين بحلول الشهر الكريم، وقالت في مقطع فيديو مصور: «نعم إنه أول عام لي في الصيام، وهذا أول أيامه كانت رائعا أن أفطر مع كل هؤلاء الأصدقاء في نهاية هذا اليوم الجميل. كانت تجربة ممتعة جداً وأرجو أن أكررها في رمضان صح رمضانكم.
 ولا تتوان كارين روز في التعبير عن حبها للباس التقليدي والحلي الجزائري فقد قامت كارين بارتدائها في عديد المناسبات الإجتماعية، ونشرت صورا لها باللباس التقليدي القبائلي واللباس الشاوي. وتحت وسم «الجزائر الجميلة»  نشرت زوجة السفير الأميركي في الجزائر، صورتها وهي ترتدي قفطانا وكتبت: «أنا ذاهبة إلى أول حفل زفاف منذ تواجدي في هذا البلد».
 وأطلقت «روز» زغرودة بمناسبة ذهابها إلى حفل الزفاف لم تكشف تفاصيله ولا الجهة التي دعتها إليه. وحظيت التدوينة بعشرات التعليقات، التي رحّبت بارتداء روز القفطان الجزائري، وأبدى آخرون إعجابهم بجمالها وتمنى لها آخرون قضاء أوقات سعيدة في حفل الزفاف.
يشار إلى أن زوجة السفير الأمريكي في الجزائر، كارين روز، دأبت ومنذ قدومها على الترويج لجمال الجزائر، فلا يمر يوم إلّا ونشرت صوراً من رحلاتها اليومية مع زوجها عبر مختلف الولايات، مُعبِّرة فيها عن اندهاشها من جمال الجزائر، والتي وصفتها بالبلد القارة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17957

العدد 17957

السبت 25 ماي 2019
العدد 17956

العدد 17956

الجمعة 24 ماي 2019
العدد 17955

العدد 17955

الأربعاء 22 ماي 2019
العدد 17954

العدد 17954

الثلاثاء 21 ماي 2019