بعد نقل انشغالاتهم «الشعب»:

سكان الدشرية بالشلف ينوّهون بتكفل السلطات المحلية

الشلف: و ــ ي ــ أعرايبي

 لقي الاستطلاع الذي نشرت صفحة محليات الخاصة بصيفيات «الشعب» العدد 17090 استجابة المصالح الأمنية والحماية والسلطات الولائية بشأن شاطئ الدشرية ببلدية المرسى، ما أثار ارتياح المصطافين والمترددين على هذه المنطقة الرائعة ذات الرمال الذهبية.
 أصداء الارتياح التي نقلها هؤلاء لـ «الشعب» التي كانت سباقة في تسليط الأضواء على واقع الجبهة الساحلية التابعة لإقليم منطقة المرسى ما اعتراها نقائص ظلت تثير إستياء المصطافين والزوار على حد سواء بشأن ظروف الإصطياف ويوميات المترددين، الذين نقلوا انشغالاتهم عبر ذات الصفحة التي نزلت ضيفة على هؤلاء لنقل أجواء المصطافين وما يعيقها من نقائص صارت تمثل هاجسهم.
 إنّها مظاهر أعطى المسؤول الأول بالولاية تعليمات  قبل بداية موسم الإصطياف لتنفيذها حرفيا، لكن سرعان ما سجل في الميدان نقائص، وهو ما أشار إليه الإستطلاع بمهنية ونقل الصورة الحية، الأمر الذي جعل المصالح المعنية تستجيب لنداء هؤلاء ضمن عمل جواري والتحرك الفوري من طرف مصالح الأمن والحماية والبيئة والسلطات.
تحرّك الجهات المعنية أثار ارتياح المصطافين، الذين أثنوا على «الشعب» في معالجة الخبر ونقل تفاصيله للمصالح المعنية، ضمن الإعلام الجواري الهادف إلى ملامسة المواضيع التي لها صلة بالمواطن، الذين يبحت دوما عن تحسين الخدمات خاصة في مثل هذه الأوقات والظروف، ضمانا لخلق أجواء الإرتياح والإطمئنان الذي أكد عليها الوالي في لقائه مع المصالح المعنية قبل إفتتاح موسم الإصطياف، وهو ما جعل «الشعب» تنال مصداقية أكبر في تناول المواضيع ذات الصلة بيوميات السكان والمصطافين على وجه الخصوص.
أكد على هذا الاعلام الجواري خالد، رفيق من جليدة بعين الدفلى وكريم وعلي وناصر من تسمسيلت وعمر وعائلته من أولاد بن عبد القادر بالجنوب الغربي لعاصمة الولاية الشلف، كما نوّهت به مجموعة من الزوار الوافدين من مداضر  بطحية وبني بوعتاب والكريمية وتاجنة.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018
العدد 17792

العدد 17792

السبت 10 نوفمبر 2018