فيما عرفت أسعار الفواكه استقرارا ملحوظا

زيادة في أسعار الخضر واللّحوم في ميلة

عرفت أسعار اللّحوم البيضاء والحمراء، وكذا أسعار الخضر بولاية ميلة ارتفاعا ملحوظا، في الايام الاولى من شهر رمضان، على خلاف ما كان متوقعا، عشية هذا الشهر، وهذا نظرا للاستقرار الذي عرفته قبل دخول الشهر الفضيل.
ميلة: محمد بوسبتة
المتجوّل في السوق المركزي، وسط مدينة ميلة، يندهش بالزيادات المحسوسة في الاسعار، خاصة الطماطم والخس والجزر واللّيمون والبصل والتي ترواحت الزيادات التي مستها ما بين 50و70 دينارا للكيلوغرام أي ما يعادل 50٪ كزيادة، فمثلا الخس التي بيعت في عشية أول الشهر بـ 80 دينار وصل سعرها الى 150 دينار للكيلوغرام، كما ان التمور عرفت زيادة كبيرة حيث وصل سعر نوعها العادي الى 300 دينار، بعد ان كان يراوح 200دينار للكيلوغرام واستقر سعر “الدلاع” و«المرحوم” في90 دج، أما الفراولة فقد حافظت على توازن سعرها وهو 150 دج للكيلوغرام، نظرا لوفرة الانتاج القادم من جيجل وسكيكدة.
  عرفت أسعار بعض الخضر استقرارا نسبيا، على غرار البطاطا التي لم تتجاوز 45 دينارا للكيلوغرام الواحد والفلفل الحلو والحار الذي بقي في حدود 60 دينارا.
 من جهته، أكد أحد تجار الخضر والفواكه -لـ “الشعب” - أن سبب ارتفاع أسعار الخضر واستقرارها بالنسبة للفواكه يرجع الى قانون العرض والطلب، حيث نجد ان الطلب على الخضر أكثر بكثير من الطلب على الفواكه، كما أن اعتدال الجو المسجل هذه الأيام كان دافعا وراء قلة الاقبال على استهلاك الفواكه.
 عرفت أسعار اللّحوم الحمراء زيادات، خلال هذه الايام، أين تراوحت بين 1000 الى 1200 دينار بالنسبة للبقر و1300 بالنسبة للخروف، حيث اعتبرها الزبائن غير مبررة، بالمقارنة مع أول يوم من شهر رمضان، أما الدجاج فقد فاق سعر الكيلوغرام الواحد 400 دينار، ليستقر عند حدود الـ 600دج للكلغ الواحد، نهار أمس، ومن المتوقع ان تعرف أسعار اللّحوم البيضاء انخفاضا محسوسا، خلال الايام القادمة، بحسب مربي الدجاج، نظرا لوفرة انتاجه في العديد من النقاط عبر الولاية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018
العدد 17792

العدد 17792

السبت 10 نوفمبر 2018