تأسيس مدارس إمتياز للتكوين في كرة القدم

صونيا طبة

دعا اللاعب السابق لفريق جبهة التحرير الوطني والناخب الأسبق ل “الخضر” عبد الحميد زوبا إلى تأسيس مدرسة تكوينية رياضية بامتياز في الجزائر ليتخرج منها أقوى اللاعبين المحليين يستطيعون تمثيل الجزائر وتشريفها في المحافل الدولية مستقبلا.
وقال زوبا الذي حل ضيفا على جريدة “الشعب “بمناسبة الذكرى 60 لتأسيس فريق جبهة التحرير الوطني أن الحركة الرياضية في الجزائر بحاجة إلى إعادة تنظيم وإصلاح رياضي كبير من خلال استغلال ذوي التجربة والخبرة الطويلة ليشرفوا على تكوين الرياضيين المحليين والتقنيين والإطارات .
وانتقد لاعب فريق جبهة التحرير الوطني الاعتماد في كل مرة على لاعبين تكوّنوا في المدارس الأوروبية ، رغم الامكانيات الكبيرة المسخرة  فان الفريق الوطني لكرة القدم لا يرقى إلى مستوى التطلعات، مرجعا السبب في ذلك إلى عدم بناء وتحضير فريق منسجم .
وأكد الناخب الأسبق ل “الخضر” أن الاستثمار في الطاقات الشابة المتواجدة في الجزائر هو السبيل الأمثل لبناء فريق وطني محترف قادرا على تحقيق الأداء الرياضي الرفيع المستوى الذي يساعد على تسجيل الأرقام النتائج الكبيرة في المنافسات الرياضية الدولية ، ملمحا أن التكوين لا يخدم اللاعبين فقط وإنما يساهم أيضا في تحضير أفضل المدربين في المستقبل.
وفي ذات السياق أوضح أن اللاعبين في الفريق الوطني لكرة القدم سابقا يختلفون عن اللاعبين الحاليين إذ بالرغم من نقص الإمكانيات مقارنة بالمتوفرة حاليا إلا أن أداءهم الرياضي كان في القمة مشيرا إلى أن الجزائر تملك شباب لديهم جميع المقومات التي تجعلهم في المستوى  إلا أن ما ينقصهم هو التكوين الفعال والمستمر للاستعانة باللاعبين المحليين دون جلبهم من الخارج مقابل أموال كبيرة .
وأضاف اللاعب السابق بفريق جبهة التحرير الوطني في ذات السياق قائلا:« إلى متى تبقى رياضة كرة القدم الجزائرية دائما في تبعية للنوادي الأوروبية ،وإنما يجب استغلال الطاقات الشابة وتحضيرها على جميع المستويات “. مشيرا إلى أن الرياضة الجزائرية مرت بعدة مراحل وإصلاحات إلا أنها بحاجة إلى انطلاقة جديدة نحو الأمام من خلال اتخاذ قرارات صائبة تخدم الصالح العام .
واعتبر ضيف “الشعب “مغادرة اللاعبين الجزائريين الذين كانوا يلعبون في البطولة الفرنسية سرا إلى تونس عن طريق الدول المجاورة انتصار لجبهة التحريرالوطني .. لاسيما وان الفريق كان يرفض اللعب في حال عدم الاستماع للنشيد الوطني الجزائري ورفع العلم وهو بمثابة تمهيد لاستقلال قريب للجزائر

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17800

العدد 17800

الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018