تحية خاصة

بقلم: السيدة أمينة دباش
31 جانفي 2017

سعدت أسرة جريدة  الشعب  باستقبال ممثلين عن الجيش الوطني الشعبي، هذه المؤسسة التي تكبر يوما بعد يوم في أعيننا جميعا، خاصة منذ اتّباعها برنامجا تواصليا يبرز كافة نشاطاتها مهنيا واجتماعيا: أيام من قبل، شاهدنا خلال عمليات تضامنية كاسحات الثلوج في المرتفعات والسهول وقيام جنودنا بفك العزلة على مناطقنا النائية وبأعلى القمم الجبلية.
اليوم تتبّعنا العمليات الجبارة التي قام بها أفراد الجيش الوطني الشعبي في نزع وتدمير الألغام المضادة للأفراد على الحدود الشرقية والغربية بكل احترافية ودقة وقبل الآجال المحددة (أفريل 2017)، سامحين لوطنهم التخلص نهائيا من المخلفات النارية للاستعمار بما يقارب 9 ملايين لغم، معيدين الأراضي المطهرة لأصحابها بعدما لغمها شال وموريس بأبشع تقنيات الدمار الحربية والصور المقدمة وحدها ترعب المتتبع.
تكريم خاص يستحقه الحراقون artificiers في هذه المهمة الإنسانية النبيلة الفريدة من نوعها بتطهير جسدي لـ 1100 كلم وفق المعايير الدولية دون تسجيل أية ضحية.
من منا لا يتذكر إشراف الرئيس بوتفليقة وزير الدفاع القائد الأعلى للقوات المسلحة على استئناف هذه العملية سنة 2004 التي شرع فيها عام 1963 وتوقفت سنة 1988 بسبب الظروف التي مرت بها بلادنا.
هذا ما تعلق بماضي الجزائر وبدور أفراد جيشنا لمحو الآثار الإجرامية للاستعمار، سكان الحدود الشرقية والغربية عايشوا ذلك، أما في الماضي القريب، فكلنا شهود كيف رست بفضلهم وبقية الأسلاك الأمنية باخرة الجزائر في بر الأمان، مشكلين اليوم الأعين الساهرة على أمن وسلامة حدودنا، محاربين كل أنواع التهريب والجريمة المنظمة، دون نسيان الإشارة إلى خطوات مستقبلية تهتم بالنشء بفتح مدارس أشبال الأمة أمام فتيات البلاد بمبادرة من القيادة العليا للجيش، مسجلين توازنا في صفوف المؤسسة التي تمثل العمود الفقري لوطننا كما ينص عليه الدستور منذ الاستقلال .
من أجل هذا التفاني وهذه الإنجازات لكم منا تحية خاصة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17753

العدد 17753

الإثنين 24 سبتمبر 2018
العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018