الفنان المسرحي محمد بن نشناشة

أقضي جلّ وقتي في بيع الشاربات وأفضــل المــثوّم والبـوراك

المدية: علي ملياني

كشف الفنان المسرحي، محمد بن نشناشة، أن يومياته، خلال  الشهر الفضيل، لا تختلف عن يوميات عموم الناس، حيث يقضي جلّ وقته بمحله، الواقع على بضعة أمتار  من السوق المركزية، بمدينة المدية و المتخصص في  صنع وبيع الشاربات وقلب اللّوز إلى غاية  قرب وقت صلاة المغرب..
  «  الشعب»:   كيف هو  يومك في رمضان ؟
محمد بن نشناشة : أقوم  في الصباح الباكر  بالمحل تحضير «الشاربات بالليمون « و «قلب اللوز  المحشي»   باعتبارهما من بين أساسيات  رمضان للكثير من  سكان الولاية و الذين يقبلون عليهما بسبب ذوقهما المميز  وسعرهما الإيجابي مقارنة  بالمحلات الأخرى.   
ما هي الأطباق التي تفضلها خلال هذا الشهر الكريم ؟   
  في الوقت الذي  يتهافت غالبية الناس  على أكل العصبان والأحشاء « الدوّارة «  بعد الشربة، أنا أحبذ  الأطباق الخفيفة وعلى رأسها البوراك  الذي يجب أن يكون  حاضرا كل يوم على مائدة الافطار، إلى جانب المثوّم ، كما أحب الأطباق المحمرة جيدا وأبتعد عن  تلك المقلية  التي تضاعف مادة الدسم في  الجسم .
أين و كيف تقضي السهرات الرمضانية ؟   
 قال الفنان المسرحي أنه بعد أداء صلاة العشاء والتراويح  ألتقي مع زملائي الفنانين  بنزل المصلى  لأجل المسامرة، نتحدث  حول الفرق بين وصفة تحضير الشاربات بمحلي وعند الباعة الآخرين، كذا وصفة  قلب اللوز من حيث المادة المحشوة منها التي هي لوز ، أم  كاكاو أو جوز ،  ومن هو الأجدر بأن يتقلد لقب الشاربات لهذا الموسم الرمضاني .
 ما هو جديدك الفني ؟
 أنا أظهر خلال الشهر الفضيل في  دور المنجم في مسلسل الرايس قورصو  الذي يعرض بقناة النهار ، و لي مشاركة أيضا في  المسلسل السوري الجزائري « ورد أسود « في دور الضابط للمخرج  سمير حسين و أرى أن  جلّ الأعمال الجزائرية معبرة  عن الحراك و التغيير .

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18076

العدد18076

الجمعة 18 أكتوير 2019
العدد18075

العدد18075

الأربعاء 16 أكتوير 2019
العدد18074

العدد18074

الثلاثاء 15 أكتوير 2019
العدد18073

العدد18073

الإثنين 14 أكتوير 2019