عبر الموقع الرسمي لديوان الثقافة والإعلام

إعادة إحياء سهرات حصرية لكوكبة من الفنانين

أمينة جاب الله

استقطب البث الحصري لديوان الثقافة والإعلام عبر موقعه الرسمي في إعادة إحياء سهرات فنية لثلة من الفنانين الجزائريين والعرب تعود إلى ثلاث سنوات خلت؛ المشاهدات والإعجاب من طرف زائري الصفحة تاركين تعليقات تشيد بتلك الحفلات التي مازالت عالقة في الذاكرة .
فالجمهور المتعطش لسهرات الصيف الفنية وجد ملاذه في استرجاع شريط ذكريات جمعته بفنانين أناروا ليال صيفية على وقع الكلمة الراقية والموسيقى المتميزة حيث حاول القائمون على موقع الديوان كسر الفراغ الفني الحاصل من جراء جائحة كورونا باسترسال عرض تلك السهرات المسجلة، التي لاقت الاستحسان.
وبالرغم من ان فكرة استرجاع الذكريات ليس كمن يعيش اللحظة، إلا ان كورونا فعلها بطريقته الخاصة واضعا مسافة الأمان مابين الحاضر والماضي فمن كان يظن بأن العامل الأساسي في انتشار الركود الفني والثقافي لن يكون بسبب غياب نشاط الوجوه الفنية بل بسبب أياد كوفيدية.


 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020
العدد18364

العدد18364

السبت 26 سبتمبر 2020
العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020
العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020