أشاد بجريدة «الشعب» في اكتشاف المواهب الأدبية

الشـاعر جـمال الـدين خليفة يـدعو إلى ترسيخ أدب الطفل

هدى حوحو

أعلن أمس رئيس اتحاد الكتاب الجزائريين فرع العاصمة السيد جمال سعداوي عن إبرام توأمة بين اتحاد الكتاب الجزائريين مع فرع سوق أهراس في إطار انعقاد العدد الأول من لقاء الفروع لاتحاد الكتاب.استهل رئيس اتحاد الكتاب فرع سوق أهراس الشاعر جمال الدين خليفة مداخلته بعرض المشهد الأدبي لسوق أهراس معتبرا أن تتويج  هذا الفرع بالمرتبة الأولى كمًا وكيفا ،  من حيث النشاطات معتبرا ذلك  مكسبا كبيرا وتشجيعا لأعضائه لمواصلة نشاطاتهم الأدبية عبر مختلف الولايات المجاورة خاصة .
من جهة أخرى أعطى الشاعر جمال الدين خليفة لمحة عن الحياة الثقافية والأدبية لولاية سوق أهراس مؤكدا في حديثه أنه من بلد ابليوس صاحب تول قصة في التاريخ ومن بلد /القديس اوغستين /سطع نجم العديد من الكتاب والمبدعين ونشاطات العديد من الجمعيات للفنون التشكيلية منها الفنان  ابراهيمية رؤوف مؤسس هذه الجمعية،بالإضافة إلى الأمسيات الأدبية والتي نشطها مبدعين ومنها أيضا المسابقات الفكرية والتي ترأسها سالمي توفيق منها نادي الهواة والذي تأسس في افريل ٢٠٠٣ وعدة اكتشافات أدبية منها القاصة أسيا رواحلية والدكتورة الهاشمي غزلان والشاعرة نجاة بومنجل .
كما أشاد الشاعر جمال الدين خليفة بالدعم الكبير الذي تلقاه من الإعلاميين في المجال الادبي مشيدا بالدور الذي قدمته جريدة «الشعب» لمختلف الشرائح الادبية بمنطقة سوق اهراس خاصة منها الصحفي احمد دبيلي والإعلامي ونوغي مدير جريدة النصر من خلال تشجيع المواهب الشابة وتخصيص صفحات أدبية ساهمت في بروز هؤلاء المبدعين على الساحة الثقافية .
اما فيما يخص نشاطات فرع سوق اهراس أكد الشاعر خليفة انه تم تنظيم العديد من اللقاءات الأدبية منها النصف شهرية ،معتبرا ان هذه الاخيرة شملت المناسبات الوطنية والعربية كالاحتفال بعيد المرأة الموافق لـ٨ مارس من كل سنة وذكرى ٢٦ افريل لمعركة سوق اهراس الكبرى ، بالإضافة الى اللقاءات التي تنظم كل شهر من خلال توجيه دعوة لكاتب جزائري من الولايات الداخلية في محاولة لايصال الصورة الحقيقية للاعلام ومساعدة المبدعين الجزائريين من خلال نشر نصوص  وتقديم قراءة نقدية منها ما قدم للشاعر حسين لارباع .
كما اثنى المحاضر على أدب الطفل وتنمية التربية الإبداعية على فرع اتحاد الكتاب الجزائريين وديوان مؤسسات الشباب ورابطة نشاطات الهواء الطلق فضلا عن /إشراك المؤسسات التربوية والثقافية بالولاية دعما للملتقى وتفعيل المشهد الثقافي/. كما حث على ضرورة تفعيل مشاركة الأطفال باستحداث مسابقات في مختلف مجالات الإبداع مع رصد جوائز محترمة وتشكيل لجنة علمية لتحضير ملتقى خاص بهذه الفئة مؤكدا أن صيغة الكاتب الصغير انطلقت من سوق أهراس.
وفي الأخير قدم جمع من الشعراء المشاركين في هذا اللقاء الأدبي قراءات شعرية وقصصية لنخبة من مبدعي ولاية سوق أهراس أمثال الشاعر توفيق سالمي والشاعر سمير عناب والقاص مراد قراوة .

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018