جولة آسيوية لظريف للدّفع ضد العقوبات الأمريكيّة

ناقلـة النّفــــــط الإيرانيــــّة «أدريان داريا» تغـيّر وجهتهــا إلى تركيــا

 يتوجّه وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الأحد، إلى شرق آسيا، على ما أعلن مكتبه، سعيا لحشد الجهود الدبلوماسية من أجل تخفيف أثار العقوبات الأميركية ضد بلاده.
وسيزور ظريف الصين واليابان وماليزيا في أعقاب جولة له في غرب أوروبا، على ما قال المتحدث باسمه عباس موسوي .
وقال موسوي إنّ «بعض الموضوعات التي سيناقشها وزير خارجيتنا مع مسؤولي الدول خلال زيارته ستكون العلاقات الثنائية والأكثر أهمية القضايا الإقليمية والدولية».
وفرضت واشنطن عقوبات على ظريف أواخر الشهر الفائت في مسعى لاستهداف أي أصول يمتلكها في الولايات المتحدة والحد من قدرته على العمل كدبلوماسي يجوب العالم.
لكنّ ظريف أشاد بزيارته لفرنسا الجمعة بعد سلسلة زيارات إلى فنلندا والسويد والنروج.
وتصاعد التوتر بشكل كبير بين إيران والولايات المتحدة العام الفائت حين انسحب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه عام 2015، ووافقت طهران بموجبه على الحد من برنامجها النووي بما يضمن عدم امتلاكه شقا عسكريا، مقابل تخفيف العقوبات الدولية المفروضة عليها.
وبعد 12 شهرا من انسحاب واشنطن، أوقفت طهران التزامها ببعض التعهدات المنصوص عليها في الاتفاق، بتجاوز الحد الأقصى المحدد لتخصيب اليورانيوم وكذلك حجم المخزون المسموح لها به. وشهد الوضع المزيد من التصعيد مع مهاجمة سفن في الخليج وإسقاط طائرة مسيّرة أميركية واحتجاز ناقلات نفط.
وخلال زيارته لباريس، أثنى ظريف على اقتراحات طرحها ماكرون لتسوية الأزمة.
«أدريان داريا» تغيّر وجهتها إلى تركيا
أظهرت بيانات من موقع «مارين ترافيك» الإلكتروني الذي يتابع تحركات السفن امس السبت أن ناقلة النفط الإيرانية «أدريان داريا» التي كانت محور مواجهة بين واشنطن وطهران غيرت وجهتها وفي طريقها الآن إلى تركيا بدلا من جنوب اليونان.
وكان قد أفرج الأسبوع الماضي عن الناقلة التي كانت تعرف باسم «غريس 1» بعد احتجازها لمدة خمسة أسابيع قبالة جبل طارق للاشتباه في خرقها العقوبات الأوروبية بنقلها شحنة من النفط الإيراني إلى سوريا. وطلبت الولايات المتحدة من دول المنطقة عدم تقديم أي مساعدة للناقلة. كانت بيانات سابقة قد أظهرت أن الناقلة التي كانت محملة بالنفط عن آخرها في طريقها إلى ميناء كالاماتا في جنوب اليونان. لكن البيانات الجديدة لموقع «مارين ترافيك» أظهرت امس السبت أنها ستبحر الآن من أمام اليونان عبر البحر المتوسط، وترسو في ميناء مرسين بجنوب تركيا في 31 أوت.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18050

العدد 18050

الثلاثاء 17 سبتمبر 2019
العدد 18049

العدد 18049

الإثنين 16 سبتمبر 2019
العدد 18048

العدد 18048

الأحد 15 سبتمبر 2019
العدد 18047

العدد 18047

السبت 14 سبتمبر 2019